مصر تؤكد دعمها للموقف الفلسطيني حيال المفاوضات

تابعنا على:   13:57 2013-12-10

أمد / القاهرة : أكد وزير الخارجية المصري نبيل فهمي دعم بلاده للموقف الفلسطيني في المفاوضات الجارية مع إسرائيل، رافضا قوة الممارسات التي تمارسها دولة الاحتلال، والتي تتناقض مع مبادئ وقواعد القانون الدولي.

 جاء ذلك خلال كلمته أمام الدورة الـ40 لمجلس وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي في العاصمة الغينية كوناكري التي بدأت أعمالها يوم أمس الاثنين.

وقال "إن من أولى التحديات التي نواجهها كأمة إسلامية هي التوصل إلى حل دائم وعادل للقضية الفلسطينية، طبقاً لقرارات الشرعية الدولية والمبادئ التي تضمنتها المبادرة العربية للسلام، وصولاً إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة على الأراضي المحتلة منذ عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية".

وأضاف فهمي "لقد كان موقفنا المشترك عنصرا هاما في حصول فلسطين على وضع الدولة المراقب غير العضو في الأمم المتحدة، الأمر الذي ينبغي أن يدفعنا لتكثيف التعاون والتنسيق، ومنح الدعم اللازم للقيادة الفلسطينية".

وتابع قائلا" إنشاء منطقة خالية من الأسلحة النووية وكافة أسلحة الدمار الشامل يعد من أهم الأولويات الواجب علينا العمل على سرعة تحقيقها، حيث تقدمت مصر بمبادرة في الدورة الحالية للجمعية العامة للأمم المتحدة لخلق مناخ إيجابي ملائم من خلال قيام الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن وكذلك دول منطقة الشرق الأوسط بإيداع خطابات لدى السكرتير العام للأمم المتحدة بتأييد إعلان الشرق الأوسط منطقة خالية من كافة أسلحة الدمار الشامل".

وأشار إلى دعوة دول المنطقة غير الموقعة أو المصادقة على أية من المعاهدات الدولية الخاصة بأسلحة الدمار الشامل لإيداع خطابات لدى مجلس الأمن قبل نهاية العام الجاري تعرب خلالها عن التزامها بالانضمام إلى تلك المعاهدات بشكل متزامن، إلى جانب الاستمرار في الجهود الرامية لتنظيم مؤتمر 2012 المؤجل خلال الربع الأول من العام المقبل".

وبين أن "هذه المبادرة جاءت متسقة مع مطالب الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي الهادفة إلى إنشاء منطقة خالية من الأسلحة النووية، وكافة أسلحة الدمار الشامل في الشرق الأوسط".

ومن المقرر أن تعقد اليوم جلسة خاصة حول القدس المحتلة يعقدها وزراء خارجية دول منظمة التعاون الإسلامي.

وبهذا الصدد، أفاد أمين عام المنظمة أكمل الدين إحسان أوغلي أن الجلسة تهدف إلى تشكيل جبهة إسلامية مهمتها وقف الانتهاكات الإسرائيلية المتكررة في القدس المحتلة والمسجد الأقصى.

وأعرب أوغلي عن أمله بتوحيد الجهود والتحرك تجاه المجتمع الدولي ليجبر دولة الاحتلال على وقف انتهاكاته بحق الشعب الفلسطيني، إضافة إلى وقف المخططات الرامية إلى تهويد المدينة المقدسة.

 

 

اخر الأخبار