إخلاء سبيل متهم إخواني عقب تنازله عن الجنسية المصرية لصالح الأميركية

تابعنا على:   20:03 2015-05-30

أمد/ القاهرة: أفرجت السلطات المختصة بمصر عن المتهم محمد سلطان، الذي يحمل الجنسية الأمريكية، وهو نجل القيادي الإخواني صلاح سلطان، الأمين العام الأسبق للمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، والمحكوم عليه بالسجن في قضية غرفة عمليات رابعة.

وتم ترحيل المتهم، عقب تنازله عن الجنسية المصرية، وجاء قرار الترحيل بناءً على القانون رقم 140 الذي أصدره الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في نوفمبر (تشيرين الثاني) من العام 2014، وهو قانون تسليم المتهمين الأجانب إلى دولهم لمحاكمتهم أو تنفيذ العقوبة الصادرة بحقهم، متى اقتضت مصلحة الدولة العليا ذلك.
وتداولت تقارير محلية أنباءً حول مغادرة سلطان القاهرة، ذاهبًا للولايات المتحدة الأمريكية، عقب الإفراج عنه.