مسيرة رمزية صامتة لأطفال مخيماتنا بعنوان 'أحلم بالسلام'

تابعنا على:   17:21 2015-05-30

أمد / بيروت : نظم أطفال شعبنا الفلسطيني في لبنان اليوم السبت، مسيرة رمزية صامتة بعنوان 'أحلم بالسلام'، جابت أحياء وأزقة مخيم عين الحلوة القريب من مدينة صيدا اللبنانية، استنكارا لما يتعرض له الطفل الفلسطيني من انتهاكات إنسانية وقانونية.

وتأتي المسيرة ضمن سلسلة من الانشطة الحقوقية التي يقوم بها 'البرلمان الطلابي الفلسطيني' في لبنان بالتعاون مع حركة السلام الدائم منذ أشهر، وتهدف لرفع الوعي لدى زملائهم ولدى المجتمع المحلي حول حقوق الطفل وحول الانتهاكات الحقوقية التي يتعرض لها الاطفال الفلسطينيون في لبنان والنازحون من سوريا الى لبنان، مستندين بذلك على اتفاقيتي حقوق الطفل والانسان.

وانطلقت المسيرة من باحة مدرسة مرج بن عامر في مخيم عين الحلوة مرورًا بالشارع الفوقاني للمخيم، وصولًا الى مدرسة السموع، وحملت الطالبات خلالها يافاطات كتب عليها: 'لا للعنف ضد الاطفال'، 'أعطوني طفولتي'، 'المادة 3 حقي في الحماية والرعاية الشاملة'، 'احلم بالسلام'، إضافة الى رفعهّن لحمامات السلام البيضاء التي صممنها تعبيرا عن رسالتهن الحقوقية وأملهم في العيش بسلام و أمان.

وكانت وقفة اعتصامية تعبيرية ختامية لبعض الوقت، أمام مدرسة السموع، ألقى خلالها الأطفال كلمات طالبت المجتمع الدولي حماية حق الطفل الفلسطيني في التعليم والرعاية والحماية من العنف، كما ألقت الطالبة 'بتول شقرا' كلمة باسم الطلبة الفلسطينيين اللاجئين من سوريا.

اخر الأخبار