واشنطن: محاولة اغتيال الثني خطوة أخرى لزعزعة الاستقرار في ليبيا

تابعنا على:   11:28 2015-05-29

أمد/ واشنطن - وكالات: أدانت الخارجية الأمريكية محاولة الاغتيال التي تعرض لها رئيس الوزراء الليبي عبد الله الثني في طبرق خلال هذا الأسبوع.
ووصف مدير المكتب الإعلامي بالخارجية الأمريكية جيف راثك تلك الخطوة بأنها محاولة أخرى لزعزعة الاستقرار في ليبيا ولتقويض الحوار السياسي الليبي الذي ترعاه الأمم المتحدة.
واكد راثك في تصريحات صحفية أن الولايات المتحدة تؤمن بأن العملية السياسية التي تقودها الأمم المتحدة هي أفضل أمل بالنسبة لليبيين لإقامة حكومة وحدة وطنية ومواجهة أعمال العنف وعدم الاستقرار الذي يعوق المرحلة الانتقالية والتنمية في ليبيا.
وقال أن الحل السياسي هو السبيل الوحيد لتحقيق وحدة البلاد ولتسوية الأزمة في ليبي، ورحب المسئول الأمريكي بالجهود التي تبذلها أطراف ليبية لدعم عملية الحوار.

اخر الأخبار