الجماعة الإسلامية بمصر تدعو للتعلم من مانديلا وإعلاء قيمة التصالح

تابعنا على:   10:31 2013-12-07

أمد/ القاهرة- الأناضول: دعت الجماعة الإسلامية للتعلم من الزعيم الأفريقي الراحل نيلسون مانديلا، وإعلاء قيمة المصالحة والتسامح بين أبناء الوطن، في ظل الصراع السياسي الذي تعيشه مصر حاليا.

وقالت الجماعة في بيان لها الجمعة: “لقد كان نيلسون مانديلا نموذجا للمناضل الفز الذى يحافظ على المبادئ في ظل المرونة في اختيار الوسائل، وبما يحقق أهداف وطنه في الحرية والتحرر والقضاء على التمييز العنصرى وبناء نظام ينهى الصراع بين مكونات الشعب ويطلق كافة الطاقات لتحقيق التقدم”.

ونعت الجماعة مانديلا – الذي توفى الخميس – بالقول إن “مانديلا ودع عالمنا، وقد ترك لنا دروسا عديدة، أهمها على الإطلاق هو أن بناء الأوطان يحتاج إلى إيثار التسامح على الانتقام، وهو ما يفتح الباب أمام المصالحة بين أبناء الوطن الواحد، بما يحفظ الحقوق والحريات، وينهى الثأرات والعداوات ويفتح صفحة جديدة من تاريخ الوطن ومستقبله أمام الجميع، وهذا الدرس هو ما تحتاجه مصر الآن”.

وقد أعلنت مصر رسميا الحداد ثلاثة أيام على الزعيم الافريقي الراحل نيلسون مانديلا.

وقاد مانديلا جنوب إفريقيا في المرحلة الانتقالية لنقل السلطة من الأقلية البيضاء إلى الأغلبية السوداء في تسعينيات القرن الماضي بعد أن قضى سبعة وعشرين عاماً في السجن، لذلك أصبح “أيقونة” في التاريخ الحديث لجنوب إفريقيا بنضاله ضد نظام الفصل العنصري.

اخر الأخبار