المطالبة بالتحرك على كافة المستويات لمساندة الأسرى

تابعنا على:   20:48 2015-05-26

أمد / طولكرم : شدد مشاركون خلال اعتصام تضامني نظم في طولكرم، اليوم الثلاثاء، على أن ما يعانيه الأسرى في هذا الوقت يتطلب حراكا شعبيا ورسميا معهم، ومساندتهم في هذه المعركة.

وأشار المشاركون خلال الاعتصام الذي نظم أمام مقر الصليب الأحمر في المدينة، إلى دخول عدد من الأسرى في مرحلة الإضراب المفتوح عن الطعام، ومنهم الأسير خضر عدنان، احتجاجا على سوء معاملة إدارة السجون لهم.

وطالبوا بضرورة وضع قضية الأسرى على سلم الأولويات في كافة المحافل الدولية ورفع قضيتهم إلى المجتمع الدولي، والعمل نحو الإفراج عنهم جميعا دون قيد أو شرط.

وشددوا على ضرورة انتهاج استراتيجيات جديدة لتعزيز التضامن مع الأسرى، في ظل الانخفاض الملحوظ في المشاركة الجماهيرية والرسمية في فعاليات التضامن معهم.

ويشهد الاعتصام الأسبوعي كل يوم ثلاثاء في طولكرم تناقصا في أعداد المشاركين فيه، حيث أصبح لا يتعدى مشاركة عدد قليل من ذوي الأسرى إلى جانب عدد آخر من ممثلي بعض المؤسسات الرسمية والشعبية وفصائل العمل الوطني، ما أدى إلى حدوث استياء شديد لدى أهالي الأسرى من حجم هذه المشاركة.

وأكد المعتصمون أن أوضاع الأسرى في تدهور كبير، في ظل ما يعانونه من إهمال طبي متعمد، أدى إلى ازدياد أعداد المرضى بأمراض مزمنة وخطيرة كالسرطان، ورفض الزيارات بحجة المنع الأمني، وانتشار الحشرات، والافتقار لوسائل التبريد، خاصة مع ارتفاع درجات الحرارة تحديدا في سجن النقب الصحراوي، إضافة إلى تجديد الاعتقال بحق النواب، واستمرار اعتقال النساء والأطفال.

اخر الأخبار