سلطة النقد تدين العمل اللامسؤول ضد بنك فلسطين وتؤكد: لن تستطيع التعامل مع الجمعيات التي لديها مشاكل قانونية

تابعنا على:   17:31 2015-05-26

أمد / رام الله: استنكرت سلطة النقد الفلسطينية "العمل اللامسؤول والاعتداءات على فروع بنك فلسطين وموظفيه مما يخلق أزمة تهدد سلامة الجهاز المصرفي وموظفيه وعملائه، حيث وجدت البنوك نفسها مجبرة على التوقف عن تقديم الخدمات المصرفية لهذا اليوم".

كما تؤكد حرصها الدائم على استقرار واستمرارية عمل الجهاز المصرفي في فلسطين، وعلى ضرورة الالتزام بالمعايير المصرفية الدولية حتى تستطيع المصارف العمل ضمن المنظومة المصرفية الدولية، كما تؤكد حرص الجهاز المصرفي الفلسطيني على خدمة جميع المواطنين دون استثناء وفقا للإجراءات والاصول المعتمدة.

وعليه توضح سلطة النقد لجميع المواطنين أن بنك فلسطين وجميع البنوك العاملة في قطاع غزة ملتزمة بالعمل ضمن تلك المعايير وأنها لن تستطيع التعامل مع الجمعيات التي لديها مشاكل قانونية، حيث أن ذلك سيؤثر على العلاقة المصرفية للبنوك العاملة في فلسطين مع البنوك المراسلة العالمية، مما يهدد العمل المصرفي بما فيه تحويل الاموال والمساعدات الانسانية.

ومن منطلق حرصنا على مصلحة الايتام وتفهمنا لضرورة وصول الاموال لهذه العائلات، يمكن لجميع الايتام فتح حسابات في فروع البنوك العاملة في القطاع.

هذا وتضع سلطة النقد ضمن اولوياتها حماية حقوق جميع المتعاملين مع الجهاز المصرفي بما يخدم المصلحة الوطنية واستمرار قيام الجهاز المصرفي في القطاع بدوره في التخفيف من آثار الحصار الظالم على أهلنا هناك.

 

اخر الأخبار