الاخطاء الطبية في المستشفيات تتواصل .. الخليل : فصل رأس مولود عن جسده

تابعنا على:   19:25 2015-05-25

أمد/ الخليل - متابعة: فتحت إدارة المستشفيات في وزارة الصحة تحقيقاً لمعرفة ملابسات فصل رأس مولود عن جسده خلال عملية ولادته الليلة الماضية، في مستشفى الخليل الحكومي، كما فتحت النيابة العامة تحقيقاً مماثلاً في الحادثة.

وقال الدكتور عمر حلايقة رئيس شعبة النسائية في مستشفى الخليل: "وصلنا الليلة الماضية سيدة من مدينة الظاهرية وهي تعاني من نزف وفي حالة ولادة، وتم ادخالها الى غرفة العمليات بالسرعة القصوى".

وأضاف: "ووجد الطبيب، الجنين وقد خرج من المهبل والرأس كان داخل الرحم، وقد نزلت ماء الرأس، ما أدى لحدوث انقباض حاد للرحم وعنق الرحم، وحينما حاول الطبيب اخراج الطفل، فصل الرأس عن الجسد".

وزاد في حديثه: "لا نعرف ما حدث بالضبط ومنذ ساعات الصباح قام مدير عام المستشفى الدكتور وليد زلوم، بالاتصال مع المسؤولين في وزارة الصحة، حيث تم تشكيل لجنة للتحقيق في الموضوع، وتم ابلاغ النيابة العامة، حيث تقرر تحويل الطفل للتشريح في معهد الطب العدلي للوقوف على اسباب انفصال الرأس عن الجسد، هل هو بسبب عملية الشد التي قام بها الطبيب المولد، أو ان هناك اسباب أخرى كإصابة الهيكل العظمي ببعض الامراض، ومن المبكر الحديث عن الاسباب، قبل صدور نتائج التشريح ونتائج لجنة التحقيق".

وقال الدكتور حلايقة: "قمنا بابلاغ عائلة الطفل بما حدث، وقد تفهموا الموضوع، وقد غادرت أم الطفل المستشفى وهي في صحة جيدة".

وكانت سيدة قد توفت ومولودها في أحد مستشفيات نابلس بداية الشهر الجاري ، وفتحت وزارة الصحة تحقيقاً بالحادثة ، بعد أن تدخلت النائب في المجلس التشريعي ، نجاة ابو بكر وطالبت بإقالة وزير الصحة من منصبه وتعريضه للمحاكمة بعد ازدياد الوفيات من النساء اثناء الولادة .

وفي غزة ، توفيت نعمة الجملة (18) عاماً بعد ولادة طبيعية ، تعرضت خلال ولادتها الى سوء معاملة من الطبيب والممرضه ، حسب أقوال أهلها ، واضطر تحويلها الى أحد مستشفيات اسرائيل ، ولكنها فارقت الحياة ، ولهذه اللحظة ترفض إدارة مستشفى الشفاء فتح تحقيق بالحادثة ، رغم أن محامي المتوفاة قد تقدم بشكوى رسمية للنائب العام ، يطالبه فيها بضرورة فتح تحقيق بالحادث.