هرتسوغ: الهدوء عند حدود إسرائيل مع لبنان وقطاع غزة مسكر وكاذب

تابعنا على:   09:15 2015-05-25

أمد/ تل أبيب: اعتبر رئيس المعارضة الإسرائيلية وقائمة "المعسكر الصهيوني"، يتسحاق هرتسوغ، أن الهدوء الحالي عند حدود إسرائيل مع لبنان وقطاع غزة هو هدوء "مسكر وكاذب" ودعا إلى استخدام "رافعات عسكرية وسياسية" من أجل استمرار هذا الهدوء قدر الإمكان.

وكتب هرتسوغ في صفحته على موقع "فيسبوك"، أمس الأحد، في ذكرى انسحاب إسرائيل من جنوب لبنان، أن "الهدوء مسكر وكاذب وينبغي الحفاظ على يقظة" وأنه "ينبغي استخدام كافة الرافعات الممكنة، عسكرية وسياسية، من أجل الحفاظ على حدود هادئة قدر الإمكان".

وتطرق هرتسوغ إلى محادثة أجراها مع وزراء حول الإعلان عن انسحاب الجيش الإسرائيلي من جنوب لبنان قبل 15 عاما، عندما كان يشغل منصب سكرتير حكومة ايهود باراك، وكتب أن "ردود الفعل كانت مثيرة للانفعال. لقد كان هذا قرار غير سهل لكن على الرغم من النقاشات فإنه قرار صحيح بنظري وهو صحيح اليوم أيضا".

وكان هرتسوغ قد قال خلال لقاء مع وزير خارجية النرويجي، بورغ براندا، أن مواجهة مسلحة قد تنشب بين إسرائيل وحركة حماس خلال "شهور معدودة"، معتبرا أنه "حماس تواصل حفر الأنفاق من قطاع غزة في هذه الأيام من أجل المس بمواطني إسرائيل. وإذا لم تتدخل الدول الأوروبية وتدفع باتجاه نزع سلاح غزة بتسوية سياسية فإن الجولة الثانية هي مسألة شهور معدودة".

وأضاف، "أخشى أن الوضع السياسي في إسرائيل اليوم وتشكيل الحكومة المنتخبة لن يسمح بسعي جدي إلى تسوية تحافظ على أمن مواطني إسرائيل".

اخر الأخبار