مبادرة بوحدتنا ننتصر تستنكر إغلاق مكتب كتلة فتح البرلمانية .

تابعنا على:   00:00 2015-05-23

 أمد/ رام الله : في بيان وصلنا صدر مساء الجمعة ،  استنكرت مبادرة بوحدتنا ننتصر قيام موظفين مقطوعة رواتبهم بإغلاق مكتب كتلة فتح البرلمانية في غزة .

وقد عبر المختار أبو محمود احد القيادات في المبادرة عن أسفه لأعمال العنف والشغب التي حصلت أمام مكتب كتلة فتح في غزة,,وقال في الوقت الذي يجري  فيه الحديث عن لقاءات شاملة وجدية في كافة محافظات غزة لحل مشكلة المقطوعة رواتبهم والمفصولين من حركة فتح تتم هذه الأعمال الخارجة عن الصف الفتحاوي .

وقال أبو عبيدة الناطق باسم المبادرة أن هناك جهود حثيثة تبذل على مدار الساعة من اجل حل قضية الموظفين المقطوعة رواتبهم والعديد من مشاكل التنظيم في غزة مع القيادة في رام الله والرئيس محمود عباس , وطالب أبو عبيدة الجميع بالتحلي بضبط النفس وتحمل مسئولياته تجاه حركتنا وان فتح فيها ما يكفيها من الجراح والآلام وليست بحاجة للمزيد , مؤكدا أن قرار إغلاق مكتب النواب يعمق المشاكل ويزيد من التوتر خاصة أن المبادرة خلقت مناخا جيدا للحوار والاتفاق على الكثير من الخلافات الجوهرية بين قيادات الحركة.

وكانت قد ذكرت وسائل إعلام محلية، قيام موظفين مقطوعة رواتبهم بإغلاق مكتب كتلة فتح البرلمانية في غزة احتجاجاً على قطع رواتبهم وعدم قيام نواب حركة فتح بغزة بدورهم الحقيقي تجاه إنهاء هذه القضية، كما وتوجهوا إلى مقر بنك الدم، الذي تستخدمه الهيئة القيادية في اجتماعاتها وإبلاغهم بمنع ممارسة أي مهام تنظيمية، حسب زعمهم.

اخر الأخبار