قائد شرطة الأنبار يعلن عن تنفيذ عملية لتحرير شرقي الرمادي

تابعنا على:   19:15 2015-05-22

أمد/ بغداد - د ب أ: أعلن قائد شرطة الأنبار الجديد، هادي رزيج، اليوم الجمعة، أن حملة أمنية كبيرة ستنطلق في الساعات المقبلة لتحرير مناطق شرق الرمادي، التي سيطر عليها تنظيم داعش في وقت سابق.
وقال رزيج في أول تصريح له بعد تسلمه قيادة الشرطة، إن "قوة مشتركة من الجيش والشرطة والحشد الشعبي ستنفذ حملة أمنية كبرى لتحرير الجزء الشرقي من الرمادي، مركز محافظة الأنبار الذي سيطر عليه داعش في وقت سابق من اليوم".
وأضاف رزيج أن "تعزيزات عسكرية من الحشد الشعبي والشرطة الاتحادية تصل إلى قضاء الخالدية استعداداً لتنفيذ الحملة الأمنية".
وأوضح أن "التنظيم الإرهابي قام عشية سيطرته على منطقة المضيق بمهاجمة قضاء الخالدية، إلا أن استبسال القوات الأمنية المسنودة من العشائر صدت تلك الهجمات، وكبدت الإرهابيين خسائر فادحة بالأرواح والمعدات".
وقال قادة شرطة الأنبار: "سنعمل على وضع خطة استراتيجية جديدة وفق تحركات داعش، دون الإبقاء على الخطط العسكرية التقليدية من أجل الإسراع في تحرير المحافظة من دنس داعش الارهابي".
وطالب جميع منتسبي الشرطة الهاربين العودة إلى جبهات القتال والانضمام إلى وحداتهم الأمنية للمشاركة في تحرير مناطقهم، وضمان عودة النازحين إلى ديارهم.