داعش يدخل المناطق الأثرية بعد سيطرته الكاملة على تدمر..والمرصد: مصيرها مجهول

تابعنا على:   11:56 2015-05-21

أمد/ سوريا: اعلن المرصد السوري صباح اليوم الخميس، ان قوات "داعش" دخلت المناطق الأثرية" في مدينة تدمر، بعد السيطرة عليها كاملة.

وباتت مدينة "تدمر" اليوم تحت سيطرة تنظيم داعش بعد انسحاب قوات النظام من مختلف انحاء المدينة لا سيما المراكز العسكرية منها كسجن تدمر والمطار والأمن العسكري.

ويحدث هذا في وقت نزح فيه العديد من سكان المدينة إلى حمص ودمشق يلف الغموض مستقبل تدمر وآثارها والتي تركت لتواجه وحشية هذا التنظيم ومطارقه التي انهمرت سابقا على أثار العراق.

وكان التنظيم قد سيطر، في وقت سابق من الأربعاء، على الجزء الشمالي من تدمر، الذي يشكل ثلثها، حسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال مدير المرصد، رامي عبدالرحمن، إن "المتطرفين تمكنوا من السيطرة على كامل الجزء الشمالي من تدمر، ولاذت القوات النظامية بالفرار من هذه المنطقة التي تمثل ثلث المدينة". وقال إن عناصر التنظيم "دخلوا راجلين وبدون عربات ويتواجدون بين المباني".

وأكد مصدر أمني أن الاشتباكات ما تزال دائرة. وقال إن المتطرفين "دخلوا إلى عمق معين ضمن الحي الشمالي لمدينة تدمر"، لافتاً إلى أن "القتال يجري في عدد من الشوارع".