'فتح': مانديلا مدرسة في التحرر وبرحيله فقدنا صديقا كبيرا

تابعنا على:   11:44 2013-12-06

أمد/ رام الله: وصفت حركة التحرير الوطني الفلسطيني 'فتح' المناضل الراحل نيلسون مانديلا، بالزعيم العالمي والصديق الكبير لشعبنا الفلسطيني.

وقالت 'فتح' في بيان صدر عن مفوضية الإعلام والثقافة، اليوم الجمعة، 'نشارك شعب جنوب أفريقيا وكل الأحرار في العالم أحزانهم برحيل مناضل وزعيم عالمي، وصديق عظيم وكبير لشعبنا الفلسطيني، وزعيمنا وقائد ثورتنا الرئيس الشهيد ياسر عرفات'.

وأضافت: 'الزعيم مانديلا ضرب نموذجا إنسانيا قل مثيله بالتضحية والحكمة البصيرة والإبداع النضالي من أجل الانتصار لقضية الحرية والاستقلال لشعبه، وللشعوب المظلومة، على رأسها شعبنا الفلسطيني الذي يكن لمانديلا الاحترام والتقدير والمحبة باعتباره نموذجا تفخر حركتنا وشعبنا انه كان من المناصرين الأوفياء لقضيتنا ولثورة شعبنا وحقه في الحرية والاستقلال'.

واعتبرت 'فتح' مواقف الزعيم مانديلا المشرفة مع شعبنا علامة فارقة على صعيد العلاقة بين حركات التحرر والشعوب المناضلة، وعاهدت روح مانديلا على الوفاء للقيم الكفاحية والنضالية المشروعة التي أرسى دعائمها  لدى حركات التحرر مع صديقه الزعيم ياسر عرفات'.