مقبول: مفاوضات "حماس - إسرائيل" إضعاف للموقف الوطني واستهداف لوحدانية التمثيل الفلسطيني

تابعنا على:   16:03 2015-05-20

أمد/ رام الله :  أكد أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح أمين مقبول، إن المفاوضات التي تجريها حماس مع الجانب الإسرائيلي، محاولة لإضعاف للموقف الوطني الفلسطيني واستهداف للشرعية الوطنية ووحدانية التمثيل الفلسطيني.

وقال مقبول في حديث لإذاعة موطني اليوم الأربعاء: "اتصالات حماس مع الجانب الإسرائيلي تعتبر خيانية وتضر بمصالح شعبنا الفلسطيني، وهي إضعاف وتقزيم للموقف الوطني الفلسطيني"، مشدداً على أن الممثل الشرعي والوحيد عن الشعب الفلسطيني، هي منظمة التحرير الوطنية الفلسطينية، داعياً حماس لوقف هذه الاتصالات مع حكومة الاحتلال، وإعلان برائتها ممن يواصلون الاتصالات مع حكومة الاحتلال.

وأشار مقبول إلى المعلومات الأخيرة حول التفاوض الحمساوي- الإسرائيلي عن إنشاء ميناء بحري عائم بين قبرص التركية وقطاع غزة، مؤكداً أن ذلك مؤشر جديد يضاف إلى المؤشرات التي تحاول حماس إنكارها حول مفاوضاتها مع الاحتلال.

وحول زيادة حماس سعر الكهرباء في قطاع غزة بنسبة 20%، قال مقبول: "هذا تكريس للانقسام، ومؤشر بأن حماس تسعى إلى ترسيخ حكمها في القطاع، ورفضها لحكومة الوفاق الوطني، وليس من حق حماس كتنظيم في القطاع أن ترفع من سعر الكهرباء، وعليها أن تمكن حكومة الوفاق الوطني والرجوع إلى الصف الوطني الفلسطيني".

اخر الأخبار