بعد الغضب السياسي..نتانياهو يتراجع ويأمر بوقف قرار الفصل العنصري في الحافالات

تابعنا على:   14:29 2015-05-20

أمد/ تل أبيب: ذكر موقع 'واللا' الإخباري العبري، أن رئيس الحكومة الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير جيشه موشيه يعلون، تراجعا عن قرارهما الفصل بين العمال الفلسطينيين والمستوطنين في الحافلات الإسرائيلية. وكان يعلون قرر الفصل بين الفلسطينيين والإسرائيليين بدءا من صباح اليوم، الأمر الذي يمنع العمال الفلسطينيين من العودة إلى الضفة في الحافلات التي تقل المستوطنين أيضا.

وكان وزير الجيش الإسرائيلي موشيه يعلون أصدر تعليماته بدخول قرار الفصل بين العمال الفلسطينين والمستوطنين، ومنع العمال من استخدام الحافلات الإسرائيلية، وهو القرار الذي دخل حيز التنفيذ صباح اليوم الأربعاء وسط حملة انتقادات واسعة.
وعزا يعلون هذا القرار الذي كان من المفترض أن يدخل مرحلة تجريبية لمدة ثلاثة أشهر "إلى تقليل الاحتكاك بين العمال الفلسطينيين والمستوطنين".
وكان وزير الداخلية الإسرائيلي السابق جدعون سار أعلن عن معارضته للخطوة، معتبراً أنها تعزز العنصرية وتعمل على تشويه صورة إسرائيل في العالم، بما تمثله من إجراءات فصل عنصري.
وغرد عدد من أعضاء الكنيست الإسرائيليين على مواقع التواصل الاجتماعي معبرين عن رفضهم لهذه الخطوة العنصرية التي لا تخدم مصالح إسرائيل.
وأعلن زعيم المعارضة ايتساح هرتسوغ أن هذه الخطوة "إهانة ووصمة عار على جبين إسرائيل، وتساهم في زيادة كراهية إسرائيل في العالم".
واعتبرت رئيسة حزب "ميرتس" زهافا غالؤون أن القرار "استسلام لرغبة المستوطنين وهو يعني ابارتهايد وفصل عنصري بما تحمله الكمة من معنى".
فلسطينياً، أشار رئيس الوفد الفلسطيني المفاوض صائب عريقات إلا أن هذا الإجراء هو دليل جديد على يمينية وعنصرية الحكومة الإسرائيلية التي تمضي بتهويد القدس ونقل مؤسساتها إليها ما يقوض ويقضي على حل الدولتين.

اخر الأخبار