عزة بلبع: تزوجت من أحمد فؤاد نجم بعد صداقة طويلة وهذا آخر ما طلبه مني

تابعنا على:   00:27 2013-12-06

أمد/ القاهرة ـ حزنت الفنانة المصرية عزة بلبع على رحيل زوجها السابق الشاعر احمد فؤاد نجم، وقالت إنها شعرت وكأنها فقدت حياتها.

عزة قالت “تعرفت عليه في إحدى الحفلات، وشعرت من اللحظة الأولى بعطائه واحتوائه لكل من حوله، وشجاعة كلمته التي لا تخضع لحسابات، وبعد صداقة طويلة تزوجنا عام 1967 وكنت صغيرة بعمر ابنته وقتها وتركت عائلتي وانفصلت عنهم بسبب هذا الزواج لأنهم كانوا رافضين له، وعشت معه في غرفة بمنطقة (خوش آدم) وهو حي بسيط وفقير، إلى أن تم الطلاق عام 1982″.

المطربة المصرية أكدت أنها لم تندم على زواجها منه وأضافت “إذا عاد بي الزمن سأتزوجه وأعيش معه، لأنني اعتبرته منذ اليوم الأول ارتباطًا أبويًا، لأنه كان في عمر والدي البديل الذي افتقدته، واحتميت به واحترمته، وكان يخشى عليّ من المظاهرات عندما كنت صغيرة وتكونت شخصيتي معه في حضور (الشيخ إمام)، وتعلمت العزف على الآلات الموسيقية وإلقاء شعر العامية وتجولت مصر بأكملها معهما وقت انتخابات 1976″.

عزة قالت إن الراحل طلب منها قبل وفاته تقديم أغنية “بقرة حاحا” التي خرجت عن الثورة الإيرانية قبل ما أن يتسلق عليها التيار الديني، ووجهت له رسالة قائلة “هتوحشنا أوي وستظل باقيًا في قلوبنا وأغانيك أنت والشيخ إمام ستظل باقية طوال التاريخ”.