فضيحة ملابس الأهلي المصري الجديدة..اللاعبون يرفضونها والادارة تبحث عن "مخرج" لوقف الصفقة

تابعنا على:   20:58 2015-05-19

أمد/ القاهرة: في مفاجأة من العيار الثقيل، فجرت مصادر خاصة أن عضو مجلس إدارة بالنادي الأهلي رفض حضور حفل الملابس الجديدة الذي أقيم بأحد فنادق القاهرة الكبرى خلال الفترة الأخيرة بسبب اتهامه أنه المسئول عن تلك الصفقة التي لاقت هجوماً لاذعاً .
 
وقالت المصادر إن عضو مجلس الإدارة المعروف باسم الحاكم بأمره في النادي الأحمر واجه هجوماً حاداً في اجتماع مجلس الإدارة الذي سبق الحقل بسبب ردءاة الخامة التي صنعت منها الملابس والتي لا تليق باسم النادى نهائياً .
وأضافت المصادر أن عضو مجلس الإدارة هرب من حضور الحفل بادعاء إجراء جراحة في ظهرة بإحدى الدول الأوروبية ولكنه عاد مساء أمس وسيحضر المؤتمر الصحفي اليوم بما يعني أنه لم يجر شيئاً وخضع فقط لفحوصات الهدف منها إيجاد مبرر لعدم حضور الحفل .

ورفض لاعبو الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي التدريب بالزي الجديد حتى الآن لاعتراضهم على خامته التي تسبب مشاكل لهم خلال اللعب.

وأخطر اللاعبون، الجهاز الفني بعدم رغبتهم في التدريب بالزي الجديد والاكتفاء بملابس العقد القديم التي تناسبهم إلى حد كبير.

وفجر مصدر بالجهاز الفني للفريق مفاجأة أن كل الملابس التي تم تسلمها "كشت فعليا" خلال الأيام الماضية ولم تعد تناسب اللاعبين، مما سبب أزمة كبيرة بالإضافة لسوء الخامة التي صنعت منها.

وتبحث إدارة التسويق بالنادي الأهلي عن حل لأزمة تعاقد الملابس الذي تم إبرامه منذ أيام مع إحدى الشركات السعودية المتخصصة في هذا الأمر.

وطلب المهندس محمود طاهر، رئيس مجلس إدارة النادي، من إدارة التسويق التوصل لحل يرضي جميع الأطراف بفسخ التعاقد دون توريط اسم النادي في أي أزمات.

ورفض المهندس محمود طاهر وأغلب أعضاء المجلس حضور الاحتفالية التي أقامتها الشركة لعدم رضاهم عن الخامات الجديدة.

اخر الأخبار