نقابة الصحفيين تستنكر اعتداء واحتجاز شرطة غزة للزميل احمد فياض ونطالبها بالاعتذار

تابعنا على:   02:16 2015-05-18

أمد / غزة : تستنكر نقابة الصحفيين الفلسطينيين بشدة اعتداء شرطة غزة بالضرب على الزميل احمد فياض مراسل الجزيرة نت في قطاع غزة ، واحتجازه لعدة ساعات قبل الافراج عنه للعرض على النيابة بغزة ، اثناء تغطية زيارة وزير الاوقاف التركي الى قطاع غزة .

واذ ترى نقابة الصحفيين الفلسطينيين ان تكرار الاعتداء من قبل اجهزة حماس الامنية في غزة في الآونة الاخيرة ارتفع بشكل ملحوظ ، وخاصة اثناء التغطية الميدانية ، الامر الذي بات يقلق الصحفيين بشكل كبير ، فإنها تطالب حركة حماس والاجهزة الامنية في غزة بتحمل مسؤولية سلامة الصحفيين ، وتطالبها بوقف هذه الانتهاكات والاعتداءات فورا واتخاد الاجراءات الكفيلة بعدم تكرارها، والاعتذار للزميل فياض نتيجة الاعتداء الذي تعرض له .

وقال الزميل احمد فياض في افادة له لنقابة الصحفيين انه اثناء تغطية زيارة الوزير التركي الى قطاع غزة ، واثناء جلسة للوزير مع بعض المسؤولين بغزة في الدور الرابع تعرض للدفع من قبل احد افراد الامن ، بعد ان طلب منه الاذن بأخذ بعض الصور ، موضحا انه بعد ان سأل رجل الامن الذي كان يردي ملابس مدنية لماذا تدفعني تفاجئ بالدفع بقوة ، تم تعرض للضرب من اكثر من شرطي ، قبل ان يجبروه على النزول بالقوة من الدور الرابع الى ساحة المبني امام الصحفيين ، تعرض خلالها للضرب على رأسه من احد افراد الشرطة.

واضاف انه توجه الى الشرطة من اجل تقديم شكوى تفاجئ ان افراد الشرطة تقدموا بشكوى مغايرة ، وان هناك قرار باعتقاله ، وفي المكان تعرض لمضاعفات نتيجة الضرب السابق الذي تعرض له، حيث نقل الى مستشفى الشفاء بغزة لتلقى العلاج برفقة رجال الشرطة ، قبل ان يعاد اعتقاله مرة اخرى مشيرا الى انه افرج عنه في وقت لاحق بكفالة لحين العرض على النيابة.

واكد الصحفيين المتواجدين في المكان انهم شاهدوا تعرض الزميل فياض للعنف والاعتداء من قبل افراد الشرطة ، حيث اجبر على الخروج من مبنى الاوقاف بالقوة ، كما سحب من ملابسه من مبنى الاوقاف الى احد الجمعيات المجاورة .

ان نقابة الصحفيين تطالب الاجهزة الامنية في غزة بوقف ممارساتها بحق الصحفيين ، ووقف كل الاجراءات التي اتخذت بحق الزميل فياض ، واعادة التحقيق مع افراد الامن الذين اعتدوا عليه بالضرب اثناء قيامه بواجبه المهني، ووقف كل الاجراءات بحق الزميل فياض والاعتذار له ، مؤكدة انها ستتخذ كل الاجراءات القانونية والنقابية من اجل ضمان عدم المساس بالزميل فياض او التعرض له.

كما تطالب المنظمات الحقوقية والاتحاد الدولي للصحفيين واتحاد الصحفيين العرب بالضغط على حركة حماس وقف انتهاكاتها بحق الصحفيين، وضمان عدم تكرارها في المستقبل خاصة مع تكرار الانتهاكات والاعتداءات التي يتعرضون لها .

اخر الأخبار