الحية: المشاريع التصفوية فشلت بمجرد الاعتراف بإسرائيل

تابعنا على:   04:23 2015-05-17

أمد/ غزة : قال القيادي في حركة حماس خليل الحية إن الحلول السياسية أثبتت فشلها بالخروج بنتائج للقضية الفلسطينية، مشيرًا إلى أن الرئيس الأميركي باراك أوباما أقر بذلك عندما قال “يبدو إن حل الدولتين لم يعد قائمًا”.

وأضاف خلال كلمته بمهرجان “العودة حق كالشمس” والذي أقيم في مسجد العمري في مدينة غزة مساء السبت، أن “بعض أمراء وزعماء الدول العربية همهم أن يرضون إسرائيل بتوسعها وأمانها”، موكدًا على أن الشعب الفلسطيني حظي بنكبة جديدة عندما “حاول أبناء جلدتنا ابعاد الصراع عن هويته الدينية”.

وأكد على أن “حالة الاستضعاف التي يراد لها أن تقودنا في صراعنا مع إسرائيل تفشل، فالحصار لم ينهك عزائمنا، ولا تأخر الإعمار فض الناس عن المقاومة”.

وأشار الحية إلى تزايد فعاليات الأسرى والنكبة عام بعد عام، مشددًا على أن هذا الالتفاف “أعاد للقضية جوهرها بأنها صراع بين الإسلام والصهيونية على أرض مقدسة”.

وأوضح أن “المشاريع التصفوية والسياسية التي نشأت مع الاعتراف بإسرائيل وصلت لطريق مسدود”، لافتًا إلى بقاء خيار “البندقية المؤمنة المصوبة للاحتلال”.

ودعا الحية المفاوضين إلى “الكف عن اضاعة الوقت الذي منح لهم”، مطالبًا بتوحيد الجهود والمؤسسات الفلسطينية على قاعدة المقاومة.

اخر الأخبار