النحال: 'حماس' استدعتني بعد قرار الرئيس عباس إنهاء أزمة عائلات الشهداء

تابعنا على:   11:27 2013-12-05

أمد/ غزة: قال عضو المجلس الثوري لحركة فتح، مدير عام مؤسسة أسر الشهداء في قطاع غزة أبو جودة النحال إن عناصر 'حماس' المسلحة قامت باستدعائه، بعد قرار الرئيس محمود عباس إنهاء أزمة عائلات شهداء العدوان الإسرائيلي في 2008 و2012.

واستغرب النحال في حديثه 'لإذاعة موطني' اليوم الخميس، استدعاء حماس له، قائلاً: 'بعد إضراب عائلات شهداء العدوان، علم الرئيس عباس بالأمر، وأصدر أوامره بإنهاء هذه الأزمة نهائياً، وكلفت بذلك، وبدأنا عملية جمع كشوفات عائلات الشهداء، ولكن حماس قامت بالأمس باستدعائي، وهو الأمر الذي رفضته، ولم أمتثل لهذا الإستدعاء'.

وأضاف النحال، 'لا يوجد مبرر لمثل هذه الإستدعاءات، فمؤسسة أسر الشهداء تخدم الآلاف من عائلات الشهداء في فلسطين والمهجر، وعملها إجتماعي وإنساني، ولا أدري ما الذي يقلق حماس من إنهاء أزمة عائلات الشهداء!!!'، مؤكدا أن مثل هذه الاستدعاءات من قبل حماس تمثل تعطيلا لإنهاء هذه الأزمة... هل تريد إستمرار هذه الأزمة؟!؟ ولمصلحة من إستمرارها!؟'.

وأثنت حركة 'فتح' على موقف النحال برفضه استدعاء 'حماس' للمثول أمام 'أجهزتها الأمنية' في غزة، وحملتها المسؤولية الكاملة عن حياته.

واعتبرت الحركة في بيان صدر عن مفوضية الاعلام والثقافة يوم أمس، 'اجراءات حماس القمعية ضد قيادات فتح ارهابا منظما مستترا بأوراق الاستدعاء إلى مراكز ميليشياتها، والادعاءات الكاذبة المبررة لجرائم عسكرها الفظيعة ضد المواطنين، والتي كان آخرها عملية القتل الفظيعة للمواطن اياد المدهون'.

اخر الأخبار