مورينغ: قدمنا مبادرة لدمج موظفي الصحة والتعليم

تابعنا على:   18:29 2015-05-12

أمد /غزة : أكد الممثل الخاص لمدير العام لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، فروديه مورينغ، أن الأمم المتحدة قدمت لحكومة التوافق الفلسطينية، مباردة لدمج موظفي الصحة والتعليم في قطاع غزة، وأن المبادرة لاقت ترحيبًا وخطوات إيجابية من كل الأطراف.

وقال مورينغ، خلال مؤتمرصحفي عقد في بيت الصحافة بمدينة غزة، "إن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ناقش مع حكومة التوافق سبل توفير الدعم المطلوب لسكان قطاع غزة وإعادة الإعمار في ظل الوضع الراهن".

وأطلع مورينغ، حكومة التوافق على آخر الإجراءات العملية التي اتخذها البرنامج من إرسال 120 مهندس إلى القطاع لإعداد دراسة حول الأضرار والإحتياجات.

وأضاف، أن البرنامج أعد دراسة تقديرية حول المبلغ المطلوب لإعادة إعمار القطاع.

وأوضح الممثل الخاص للأمم المتحدة، على أن اتصالات ومحادثات مع العديد من دول العالم خاصة الدول العربية، من اجل تأمين الدعم المالي لاعادة الاعمار.

ووضع مورينغ، حكومة التوافق في صورة المشاريع التي ستنفذ من خلال الحكومة لا سيما الممولة من السعودية والكويت وقطر.

ودعا إلى ضرورة التنسيق الكامل وبشكل فعال بين فرق الأمم المتحدة والحكومة لتنفيذ مشاريع الإسكان وترميم المنازل المهدمة.