د. مجدلاني يحذر من "مخطط جونسون جديد "تخطط له اطراف اقليمية ودولية لفصل قطاع غزة

تابعنا على:   16:42 2015-05-09

أمد/ رام الله / أكد الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د. أحمد مجدلاني أن شعبنا قادر على اسقاط كافة المؤامرات من أي جهة كانت ، محذرا من مشروع " جونسون جديد " تخطط له اطراف اقليمية ودولية لفصل قطاع غزة وإقامة دويلة في قطاع غزة، وفصلها عن المشروع الوطني الفلسطيني .

 وأضاف د. مجدلاني خلال الاجتماع التنظيمي الموسع لساحة الضفة الغربية بحضور اعضاء المكتب السياسي واللجنة المركزية وسكرتيري الفروع والكتل النقابية ، اليوم السبت ، بمكتب الجبهة المركزي بقطاع غزة ، أن شعبنا الفلسطيني أمام تحديات كبيرة ، وفي ظل انسداد افق عملية السلام ، والصراع الاقليمي في المنطقة الذي سيكون له تداعيات سلبية على قضية شعبنا ، مما يتطلب الوحدة الوطنية والعمل على اسقاط كافة المشاريع الداعية لإقامة دويله فلسطينية في قطاع غزة ، والحلول المؤقتة .

وتابع د. مجدلاني في ظل حكومة اسرائيلية يمنية متطرفة ، ليس لدينا أوهام لحل سياسي وعودة للمفاوضات ، حيث أن هذه التشكيلة المتطرفة لا تحمل ضمن برنامجها وتركيبتها سوى المزيد من الاستيطان ، ولا يوجد أي شريك للسلام في دولة الاحتلال ، وهذا تحد أمام المجتمع الدولي لممارسة دوره في عزل هذه الحكومة وفرض المقاطعة الدولية عليها .

وأشار د. مجدلاني أن القيادة الفلسطينية ستبقى مواصلة الجهد الدبلوماسي والقانوني ، والعمل على تجهيز كافة الملفات لمحكمة الجنايات الدولية لمحاكمة الاحتلال على جرائمه ، وأن الشعب الفلسطيني يسعى للعدالة وتحقيق أمن وسلم هذه المنطقة ، ومحاربة الارهاب المنظم الذي تمارسه دولة الاحتلال عبر الاستيطان والقتل المتعمد لأبناء شعبنا، وحماية شعبنا بأطفاله ونسائه وشيوخه من أي عدوان اسرائيلي جديد.

 وأوضح د. مجدلاني أن كل ما يشاع عن خلاف امريكي اسرائيلي هو اوهام ، حيث أن الادارة الامريكية تضغط باتجاه حماية اسرائيل من أي اجراء دولي قد تتخذه المحكمة الجنائية الدولية ، بل وقد سعت وعبر مشروع قرار بالأمم المتحدة لوقف عمل محكمة الجنايات الدولية لمدة عام، وأن القيادة الفلسطينية وبجهدها مع اطراف دولية كروسيا والصين سوف تحبط ذلك باستخدام الفيتو ضد هذا القرار في حال طرحه .

هذا وتم خلال الاجتماع تكريم القادة النقابين الراحلين لمناسبة الاول من ايار ، حيث كرمت الجبهة عائلة النقابي الراحل  جورج حزبون سكرتير المكتب التنفيذي لكتلة نضال العمال ، وعائلة النقابي الراحل يوسف وارد عضو الامانة العامة للاتحاد العام لعمال فلسطين ، وعائلة النقابي الراحل محمد العاص عضو الامانة العامة للاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين، مؤكدة على دورهم النضالي البارز في الحركة العمالية الفلسطينية .

هذا وناقشت الاجتماع مجمل الاوضاع التنظيمية والنقابية والرؤية المستقبلية لآليات العمل التنظيمي للمرحلة القادمة ، والتحضير لعقد المؤتمر أو الكونفرانس العام للجبهة .

 

اخر الأخبار