في "عيد النصر"..بوتين: الجيش الأحمر أنهى أسطورة هتلر وحرر شعوب أوروبا من النازيين - فيديو

تابعنا على:   14:08 2015-05-09

أمد/ موسكو - أ ش أ: أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم السبت،أن الحرب العالمية الثانية كانت أكثر الحروب دموية،مضيفا أن الشعب الروسي متعدد القوميات حارب من أجل حرية بلاده، وتمكن من إنقاذ روسيا وحرر شعوب أوروبا من النازيين.

وأضاف بوتين، خلال كلمته بمناسبة الذكرى السبعين لعيد النصر في الحرب العالمية الثانية اليوم السبت، وذلك بمشاركة الرئيس عبدالفتاح السيسي، إننا نحتفل بهذه الذكرى العظيمة، نتذكر انتصارنا على النازية، ونفتخر أن اجدادنا استطاعوا دحر وسحق تلك القوى الظالمة، مضيفا أن "المغامرة الهتلرية تعد درسا رهيبا للمجتمع الدولي كله حينما لم تر أوروبا الخطر المهدد في ايدلوجيا النازية".
وأضاف أنه بعد مرور 70 عاما التاريخ يدعونا الى اليقظة وعلينا آلا ننسي انه شارك في هذه الحرب أكثر من 80% من البشرية وتم الاستيلاء على دول عديدة في اوروبا ، وقد تحمل الاتحاد السوفيتي ضربات عديدة من العدو إلا أن الجيش الاحمر اقتحم برلين وسحق النازية.
وتابع بوتين قائلا "سوف يظل النصر العظيم ذروة في تاريخ البلاد المعاصر، ولا ننسى الحلفاء الذين شاركوا في النضال ضد النازية ، نحن نشكر شعوب بريطانيا والولايات المتحدة على دورها في دحر الفاشية، الذين ناضلوا في صفوف الفدائيين بما فيهم في المانيا نفسها"، مذكرا باللقاء التاريخي لقوات الحلفاء في نهر البا.
وقال إن هذه القيم رسخت في اساس النظام العالمي بعد الحرب وتم تأسيس هيئة الامم المتحدة وتم بناء منظومة القانون الدولي، حيث أثبتت هذه المؤسسات الدولية فاعليتها في تسوية النزاعات الا أنه في العقود الاخيرة نشهد انتهاكا لتلك المبادئ الاساسية التي ضحت من اجلها البشرية، ونرى محاولات لبناء النظام العالمي الاحادي القطب، وتفوق منطق القوة كل ذلك يؤدى إلى إضعاف الاستقرار العالمي.
 

اخر الأخبار