الأحمد: طلبت من ابومرزوق لقاء ثاني قبل مغادرته بيروت

تابعنا على:   02:35 2015-05-08

أمد/ بيروت : اكدّ عزام الاحمد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، ان لقاءه مع موسى ابو مرزوق مسؤول ملف المصالحة في حركة حماس تحدث بالعموميات.

واكد الأحمد في حديث لقناة "الميادين"، انه طلب من ابو مرزوق عقد اجتماع آخر خلال 48 ساعة "قبل مغادرته بيروت" للاتفاق على اجراءات عملية لتمكين عمل حكومة التوافق في قطاع غزة.

ورفض الاحمد ربط كل القضايا بقضية موظفي غزة مع تأكيده على ضرورة حل مشكلة الموظفين وفق ما تم الاتفاق عليه في القاهرة، مشيرا الى وجود 13 الف موظف يتبعون حركة فتح "تفريغات 2005" ستقوم الحكومة بحل مشكلتهم وفق اختصاصاتها, مشيرا إلى ان المسؤول عن الموظفين هي الحكومة وهي من تعمل على حل مشكلتهم وفق ما تم الاتفاق عليه.

وتحدث عن العوائق التي تواجهها الحكومة في قطاع غزة مؤكدا انه لا يُسمح للحكومة بممارسة عملها في قطاع غزة، مشدداً على أن الحكومة قارب عمرها على عام كامل وهي تراوح مكانها بسبب عدم تمكنها من ممارسة دورها في قطاع غزة.

واشار الاحمد انه لا حاجة لحوارات جديدة وانما الضرورة تكمن في تطبيق ما تم الاتفاق عليه.

واوضح الاحمد ان فرض "ضريبة التكافل" في غزة احد شواهد عدم تمكين الحكومة في قطاع غزة فكيف يقوم تنظيم بجباية الاموال والبدء بتطبيق قانون "التكافل" دون موافقة الحكومة.

اخر الأخبار