الصحة : مختصون يوصون بضرورة تعزيز دور القابلات وظيفيا واجتماعيا

تابعنا على:   12:09 2015-05-07

أمد / غزة : أوصى مختصون بضرورة تعزيز دور القابلات وظيفيا واجتماعيا من قبل المؤسسات الدولية والحكومات والمؤسسات العاملة في مجال الصحة الانجابية , جاء ذلك خلال حفل نظمته كلية فلسطين للتمريض وبرعاية صندوق الامم المتحدة للسكان ومؤسسة نورواك بمناسبة اليوم العالمي للقبالة والذي يحتفل به العالم في الخامس من مايو من كل عام .

وفي كلمته الافتتاحية هنأ د. خليل شعيب عميد كلية فلسطين للتمريض القابلات في الرعاية الاولية والمستشفيات بيومهن هذا الذي يأتي انطلاقا من اهتمام العالم بهذا المجال كأساس لبناء الإنسا , مضيفا ان القابلة في فلسطين كانت ولاتزال حريصة على البذل في أصعب الظروف ايمانا منهابدورها الانساني والاجتماعي , مطالبا صانعي القرار بالمضي قدما الى تمكين القابلات وإشراكهن في وضع السياسات الصحية وتعزيزهن علمبا ومهنيا واعطاءها دور في التشخيص والعلاج والتثقيف الصحي في مجال رعاية الأم والطفل وتزيز صحة المرأة .

وتحدث د. شعيب عن قسم القباله في كلية فلسطين للتمريض والذي تمكن من تأسيس كافة برامج الدبلوم الى البكالوريوس الى الدبلوم المهني بدعم من شركاؤنا في التطوير صندوق الامم المتحدة للسكان ومؤسسة نورواك ومنظمة الصحة العالمية بوضع نشاطات هدفت الى تمكين طالبات القسم . مشيرا الى سعي الكلية الى تسويق هذا التخصص لدى طالبات الثانوية العماة والتوافق على وضع منهج موحد ضمن معايير الاتحاد العالمي للقابلات .

بدوره أشاد د. حسن جودة مدير وحدة التمريض بأن يلقى هذا المجال الاهتمام الكبير من نخبة من العاملين في القطاع الصحي وفي نطاق هام كمهنه اساسية وحجر الزاوية لرعاية الام الفلسطينية من الحمل حتى الولادة , منوها الى المؤشرات التي تدلل على جودة الخدمات الصحية , مؤكدا على حرص الوزارة على تطوير هذا المجال لما حققه من اسهامات حقيقية عززت من خدمات الولادة خاصة في قطاع غزة .

الى ذلك تحدث ا. ليلى المشارفة باسم القابلات موجهة التحية الى كل من تفانت في تطوير خدمات الصحة الانجابية , كما وتحدثت عن المهنة واصولها على خارطة العمل الصحي مطالبة بخطوات راسخة لنشر الوعي لدى المجتمع وابراز دور القابله وتحسين مخرجات برامج الأمومة الآمنه في اطار السعي لخفض معدل وفيات الامومة والمواليد , كما واشارت الى دور القابلة الممتد الى مابعد الولادة مؤكدة على اصرار الجميع على مواصلة المشوار لحصد المزيد من الانجازات المهنية , واختتمت المشارفة كلمتها بتوجيه عدة رسائل أهمها الى تمثيل المهنة في الادارة العليا للمؤسسة والمشاركة في وضع السياسات الخاصة بالام والطفل والعمل على توفير بعثات ودراسات عليا وتحسين بيئة العمل وتعزيز البرامج التعليمية وتوحيد المناهج الدراسية وفقا للمعايير الدولية وتجسير القابلات من الدبلوم الى البكالوريوس والمصادقهة على وصف وظيفي للقابلة , والسماح للقابلات بان تكون لها عيادتها الخاصة كأي مهنة لها كيانها .

بدوره أكد ا. اسامة ابو عيطه مدير مكتب صندوق الامم المتحدة للسكان على اهية وضرورة الاستمرار في دعم البرامج والمناصرة والحشد لتعزيز دور القابلات ودعم النظام الصحي والسياسات التي تؤدي الى نتائج أفضل , كما ودعا الى مراجعة الموارد خاصة البشرية لدعم البرامج وبرامج التطوير .

وتحدثت ا. سحر ابو سمرة ممثلة مؤسسة نورواك عن دور المؤسسة في دعم برامج رعاية الامومة في فلسطين ودور القابلات والمطلوب لتعزيز مكانتهن الوظيفية والاجتماعية

اخر الأخبار