وزيرة خارجية كولومبيا تؤكد على موقف بلادها الداعم لحق الشعب الفلسطيني بالعيش في دولته بسلام وفقا لقرارات الشرعية الدولية.

تابعنا على:   01:19 2015-05-05

أمد/ رام الله :استقبلت وزيرة الخارجية الكولومبية السيدة ماريا أنهيلا أولغين يرافقها مدير المراسم ومسؤولة آسيا وافريقيا والهادي في مكتبها بالوزارة، سقير دولة فلسطين في كولومبيا رؤوف المالكي، حيث قدم لها المالكي شرحا عن آخر المستجدات على صعيد الانتهاكات الإسرائيلية المستمرة في فلسطين مرفقا بتقارير كاملة عن هذه الانتهاكات التي ترقى إلى جرائم حرب، ونوه للوضع السياسي بعد فوز نتينياهو في الانتخابات الأخيرة وانفضاح النوايا الإسرائيلية بشأن عملية السلام واصراها على القضاء على حل الدولتين، وطلب من حكومة كولومبيا إسنادا سياسيا لفلسطين في المحافل الدولية من أجل تحقيق العدل والسلام المنشودين. الوزيرة بدورها أكدت على موقف كولومبيا التاريخي الداعم لحق الشعب الفلسطيني بالعيش في دولته بسلام وفقا لقرارات الشرعية الدولية.

وتباحث الطرفان بشأن تدعيم العلاقات المشتركة الفلسطينية الكولومبية على مستوى التمثيل الدبلوماسي وكذلك من خلال تقديم المنح الدراسية للطلاب الفلسطينيين ودعم مشروع بناء بيت الشباب في فلسطين وهي تجربة رائدة في كولومبيا تهدف إلى قلب معاناة الشباب ضحايا الصراع إلى إبداعات في مجالات التعليم والفنون والرياضة، واستعدت الوزيرة لاستقبال وفد فلسطيني للاطلاع على التجربة الكولومبية في محاربة الفقر المدقع والتدريب بهدف خلق فرص عمل، وكذلك دعم تأليف ونشر كتاب موجه للأطفال أبناء المغتربين في الدول الناطقة بالإسبانية تعريفا بفلسطين وربطا لهم بموطن أجدادهم، ويذكر أنه تعيش في كولومبيا جالية من أصول فلسطينية تقدر بستين ألف مواطن.

اخر الأخبار