إصابة نقيب الصحفيين الفلسطينيين وعدد من الصحفيين خلال مواجهلات مع جيش الاحتلال بيت لحم

تابعنا على:   16:05 2015-05-02

أمد/ بيت لحم:  أصيب نقيب الصحفيين الفلسطينيين، عبد الناصر النجار، وعضو الهيئة العامة للنقابة محمد اللحام، ظهر اليوم السبت، بجروح في قدميهما جراء إصابتهما بقنابل صوت، أطلقها جنود الاحتلال الإسرائيلي على مسيرة سليمة للصحافيين في بيت لحم، إحياء لليوم العالمي لحرية الصحافة.

وكان العشرات من الصحفيين قد انطلقوا في مسيرة من المدخل الشمالي لمدينة بيت لحم وصولا إلى حاجز 300 العسكري، إلا أن قوات الاحتلال هاجمت المشاركين بقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع، ما أدى إلى إصابة نجار واللحام في قدميهما، عدا عن إصابة عدد من الصحافيين بحالات اختناق جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع.

وقال النجار، 'إن ما جرى من قمع للصحافيين هو سياسة ممنهجة من قبل الاحتلال لإسكات صوت الحق'.

وأضاف أن 'إحياء هذه المناسبة يأتي ردا على الأفعال المشينة من الاحتلال بحق الصحافيين، وتأكيدا على أن الصحافي يتسلح بالإرادة القوية وله الحق بحرية الحركة، وأنه سيواصل فضح كل الممارسات التعسفية الاحتلالية، وأن الأيام المقبلة ستتم فيها مواصلة اطلاع وتقديم الملفات للهيئات والمؤسسات الحقوقية والمعنية في الجسم الصحافي'.

اخر الأخبار