مسؤول اوروبي: مسعى فرنسي لإعادة مفاوضات "فلسطين وإسرائيل" بعد "يونيو"

تابعنا على:   13:36 2015-05-01

أمد/ الرياض: رجح ديبلوماسي أوروبي في حديث مع صحيفة "الوطن" السعودية، أن "تتقدم فرنسا بمشروع قرار إلى مجلس الأمن الدولي، لإعادة إطلاق المفاوضات الفلسطينية -الإسرائيلية بعد نهاية يونيو - حزيران المقبل".
وكشف الدبلوماسي إن "هناك مشاورات تجري حاليا مع عدد من الأطياف لإطلاق مبادرة فرنسية بهذا الشأن، ولكن كما هو معلوم فإن هناك انتظارا أولا لتشكيل الحكومة الإسرائيلية، ولاحقا انتهاء المفاوضات بين المجتمع الدولي وإيران حول السلاح النووي للأخيرة، خصوصا في ظل انشغال عدد من الدول الفاعلة في هذا الملف"، مضيفاً: "يدور الحديث عن مبادرة من عنصرين: الأول، وهو تمرير مشروع في مجلس الأمن الدولي يتضمن محددات حل الدولتين مع تحديد سقف زمني محدد لإنهاء المفاوضات لتطبيق هذه المحددات. أما العنصر الثاني: فهو عقد مؤتمر دولي بمشاركة عدد من الأطياف العربية والدولية يطلق المفاوضات ويتابعها عن كثب لمساندتها وضمان نجاحها".
وفي هذا الشأن، أوضح الديبلوماسي أن "التجارب الماضية أثبتت أن هناك حاجة لتوسيع دائرة المتابعة والمساندة والمشاركة من قبل أطياف لم توجد حتى الآن في هذه العملية، خصوصا الدول العربية، كما أن الحديث لا يدور عن مؤتمر دولي من أجل التقاط الصور وتلاوة البيانات، وإنما إطلاق خطوات عملية تضمن الوصول إلى اتفاق"، لافتاً إلى أن "لا شيء نهائي حتى الآن، وأن الاتصالات تجري مع عدد من الأطياف".
وأكد أن "لا موقف محدد من الولايات المتحدة بشأن هذه المبادرة، ولكن فرنسا ترى في الدعم الأميركي أساسا لضمان النجاح".

اخر الأخبار