بندر بن سلطان في روسيا وبحث الوضع السوري وايران واحتياجات بلاده من الأسلحة

تابعنا على:   01:24 2013-12-04

أمد/ الرياض ـ موسكو ـ (ا ف ب) ـ (يو بي آي) ـ استقبل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الثلاثاء في موسكو رئيس الاستخبارات العامة السعودية الامير بندر بن سلطان على ما اعلن المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف ونقلته الوكالات الروسية.

واوضح بيسكوف ان الرجلين شددا في لقائهما على “الدينامية الايجابية للجهود الدولية من اجل حل الملف النووي الايراني”.

وتخشى الرياض من تزود ايران يوما ما بالسلاح الذري تحت غطاء برنامج نووي ذي اغراض مدنية.

واضاف المتحدث “من جهة اخرى تبادلا وجهات النظر حول الوضع في سوريا ولا سيما من منظار الاستعدادات لمؤتمر جنيف 2″ الذي ينعقد في 22 كانون الثاني/يناير.

 وكان  مصدر دبلوماسي اعلن  أن الأمين العام لمجلس الأمن الوطني، رئيس الاستخبارات العامة السعودي الأمير بندر بن سلطان موجود في موسكو لإجراء مباحثات مع المسؤولين الروس تتركز حول الأوضاع في سوريا بالإضافة إلى احتياجات المملكة من الأسلحة الروسية.

وقال المصدر، الذي رفض الكشف عن هويته ، ليونايتد برس انترناشونال “إن الأمير بندر بن سلطان متواجد حاليا في العاصمة الروسية موسكو “من دون أن يحدد الموعد الذي غادر فيه المسؤول السعودي الرياض.

وأضاف أن الأمير بندر، الذي يتولى الملف السوري، “سيعقد اجتماعات مع كبار المسؤولين الروس يبحث خلالها الوضع السوري، بالإضافة إلى احتياجات السعودية من الأسلحة الروسية وخاصة وما يتصل بإقامة درع صاروخي للمملكة “.

ورفض المصدر تحديد ما إذا كان الأمير بندر سيلتقي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين واكتفى بالقول “أن الاجتماعات ستكون على أعلى المستويات”.

وكان الأمير بندر زار موسكو في يوليو/تموز الماضي ،واستقبله الرئيس الروسي في 31 يوليو.

اخر الأخبار