الحكومة الفلسطينية : نجدد وقوفنا إلى جانب العمال باعتبارهم طليعة النضال وايقونة الصمود

تابعنا على:   17:47 2015-04-30

أمد/ رام الله: جددت الحكومة تأكيدها لمناسبة الأول من ايار، عيد العمال العالمي، على وقوفها الكامل إلى جانب حقوق العمال في فلسطين، باعتبارهم طليعة النضال في وجه الاحتلال الاسرائيلي وجداره ومستوطناته، وايقونة الصمود على ارض فلسطين.

ونقلت الحكومة اشادة رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله بصمود وثبات عمّال فلسطين على ارضهم، وعملهم الدؤوب على ترسيخ قيمة العمل والتمسك بحق الفلسطينيين في التطور والبناء وتراكم الجهود لتحقيق الحلم بالحرية واستقلال الدولة الفلسطينية على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس الشريف، وتأكيده على انه وبناء على توجيهات الرئيس محمود عباس فقضايا العمال وحقوقهم كانت ولا تزال على رأس سلم اولويات الحكومة.

واشارت الحكومة إلى انها سعت من خلال جملة من القوانين إلى ضمان حق العمال وتطوير قطاع العمل في فلسطين، بما ينسجم مع جهود تطوير مؤسسات الدولة الفلسطينية وفق معايير العدل والمساواة، لتقديم افضل الخدمات للمواطنين، وبما يشكل رافعة لجهود الحكومة في تلبية احتياجات المواطنين في كافة اماكن تواجدهم.

ودعت الحكومة النقابات العمالية في فلسطين إلى التوحد والعمل إلى جانب الحكومة بروح الشراكة لتحقيق حقوق العمال، لما فيه من مصلحة وطنية مشتركة في انصاف هذه الشريحة المهمة من ابناء شعبنا الفلسطيني، وبما يعمل على تعزيز صمودهم على ارضهم وايفائهم حقوقهم رغم التحديات السياسية والاقتصادية.

اخر الأخبار