ليفني: نتنياهو رفع القناع عن وجهه بالاتفاق مع الحريديم

تابعنا على:   08:25 2015-04-30

أمد/ تل أبيب: هاجمت عضو الكنيست تسيبي ليفني، من قائمة "المعسكر الصهيوني" المعارضة، الاتفاق الائتلافي الذي وقع رئيس حكومة إسرائيل، بنيامين نتنياهو، تمهيدا لتشكيل حكومته الثالثة على التوالي، مع كتلة "يهدوت هتوراة"، وقالت إن نتنياهو رفع القناع وكشف حقيقته.

وكتبت ليفني في حسابها في "تويتر" تغريدة قالت فيها إن "رئيس الحكومة المنتخب يلغي المبادرة التي أيدها رئيس الحكومة السابق، وهي المساواة في العبء، تخفيف تهوّد المهاجرين الجدد وحماية المحكمة. لقد رُفع القناع".

ويشار إلى أن الاتفاق الائتلافي بين حزب الليكود وكتلة "يهدوت هتوراة" الذي جرى توقيعه مساء اليوم، نص على بنود ألغت قرارات اتخذتها حكومة نتنياهو السابقة ودفعها حزب "ييش عتيد" برئاسة يائير لبيد وحزب "هتنوعا" برئاسة ليفني.

ووفقا للاتفاق الموقع اليوم فإنه سيتم رفع مخصصات الأولاد إلى مستواها ما قبل تشكيل الحكومة السابقة، وإلغاء العقوبات الجنائية على الحريديم المتهربين من الخدمة العسكرية، وإدخال إصلاح علاج الإنسان إلى سلة الصحة، والحفاظ على الوضع القائم في مواضيع الدين والدولة.

كذلك نص الاتفاق على تجميد الإصلاحات في مجال التهوّد وإعادة القانون الذي يسمح لسلطات محلية بتمويل مؤسسات تعليمية لا تدرس المواضيع الأساسية وإنما التعاليم الدينية اليهودية فقط.

اخر الأخبار