اختفاء السولار من محطات وقود قطاع غزة ويبقى البحث عن الأسباب..

تابعنا على:   21:29 2015-04-28

أمد/ غزة – متابعة : علمت مصادر مطلعة اليوم الثلاثاء أن محطات الوقود في قطاع غزة ، أعلنت عن عدم توفر السولار لديها ،فيما قدر سائقو سيارات الأجرة أن يكون اختفاء السولار بسبب ارتفاع اسعارها بداية شهر مايو القادم.

من جهته المواطن احسان عبد العزيز يقول أن اختفاء السولار جاء بإيعاز من قيادة حماس في قطاع غزة ، ويتزامن مع تقليل ساعات وصل الكهرباء ، ويبدو أن له علاقة بخلق أزمات مقصودة على أعتاب زيارة الرئيس الأمريكي الأسبق جيمي كارتر الذي يزور القطاع الخميس القادم .

فيما قدر المواطن عاطف ابو رجب أن يكون اختفاء السولار له علاقة بفرض ضريبة التكافل الاجتماعي التي يتوقع المواطنون أن تفرضها حماس بداية الشهر القادم .

 من جهته قال المكلف من قبل حماس بدائرة المعابر في غزة ماهر أبو صبحة ، ان الأزمة تعود لتوقف الضخ من الجانب الإسرائيلي للجانب الفلسطيني لأسباب فنية بحتة، مبينا أن حريقا شب في سيارة نقل وقود داخل معبر كرم أبو سالم يوم الأحد الماضي تسبب بالأزمة.

وأوضح أن هذا هو الحدث الثاني الذي يقع داخل المعبر بعد أن كان مواطن ونجله توفيا جراء انفجار شاحنتهما داخل المعبر في منطقة توريد الوقود منذ شهرين، مبينا أن الحادث الذي وقع يوم الأحد دفع بجميع الجهات المختصة لوقف توريد الوقود وإيجاد حل فني سريع لمنع تكرار مثل هذه الحوادث التي قد تتسبب بكوارث أكبر.

وأشار إلى أنه تم تشكيل لجنة وضعت توصيات وخطة لحفظ السلامة وعدم تكرار مثل هذه الحوادث، وأنه سيتم استئناف ضخ الوقود فور الانتهاء من الخطوات اللازمة لحماية وسلامة سيارات النقل ومكان التوريد.

هذا و يشهد قطاع غزة منذ يومين أزمة خانقة في توفر الوقود وكافة أنواع المحروقات لأسباب فنية ما أدى لوقف ضخ المحروقات والوقود الصناعي لمحطة الكهرباء.

ولجأت بعض محطات الوقود للإغلاق بسبب نفاد الكميات التي كانت متوفرة لديها، وما زاد من الأزمة أن معبر كرم أبو سالم أغلق 4 أيام منذ الأربعاء الماضي وحتى مساء السبت، قبل أن تتضاعف أزمة الوقود بسبب خلل فني في المعبر.