الجالية الفلسطينية في كييف تعقد مؤتمرها الرابع

تابعنا على:   20:27 2015-04-28

أمد / كييف : عقدت الجمعية العمومية للجالية الفلسطينية في العاصمة الأوكرانية كييف، مؤتمرها الرابع والذي جاء بعنوان الانتماء الوطني.

وحضر المؤتمر نائب مجلس العاصمة ايغور فيدارينكو، والسفير الكوبي لدى أوكرانيا، وممثل السفارة العراقية، ورؤساء الجاليات العربية وممثلو المنظمات الشعبية والأهلية ورجال دين، وسفير فلسطين لدى أوكرانيا محمد الأسعد، ورئيسة جمعية خريجي جامعات ومعاهد أوكرانيا أريج عودة، بالإضافة لعدد من الشخصيات الاعتبارية الأوكرانية والعربية.

وقد بدأ المؤتمر أعماله بالوقوف دقيقة حداد على أرواح الشهداء، ومن ثم عزف النشيدين الوطنيين الفلسطيني والأوكراني.

وفي كلمته تحدث فيدارينكو عن العلاقة الفلسطينية الأوكرانية التي تشهد تطورا مستمرا، وتحدث عن زيارته إلى الأراضي المقدسة التي تركت انطباعا خاصا لديه، كما تمنى أن يعم السلام قريبا في فلسطين لينعم الشعب الفلسطيني بدولته المستقلة، وليتمكن أطفال فلسطين من العيش بسلام دون خوف وبعيدا عن الاحتلال والظلم، كما عبر عن اعتزازه لوجود العديد من وزراء الحكومة الفلسطينية والذين أنهوا تحصيلهم العلمي في معاهد أوكرانيا.

وفي كلمته شكر السفير الكوبي السفير الأسعد على دعوته لحضور المؤتمر، حيث أشاد بالجهود التي يبذلها الفلسطينيون أينما وجدوا للحفاظ على هويتهم وعلى طابعهم الذي يزداد أصالة يوما بعد يوم، وحيث لم ينس الفلسطينيون حقهم وواجبهم تجاه وطنهم، وما زالوا يسعون لإقامة دولتهم المستقلة آملا أن يكون ذلك قريبا لينهي الشعب الفلسطيني عذاباته وآلامه.

كما عبرت عودة عن اعتزازها بالعلاقة ما بين سفارة فلسطين وجمعية خريجي أوكرانيا والجالية الفلسطينية، متمنية أن تستمر الجهود المبذولة ما بين جميع الأطراف لخدمة وطننا ومشروعنا الوطني.

بدوره أكد الأسعد أهمية دور الجالية في عملية التحرر الوطني لتحقيق أهداف وتطلعات شعبنا في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

واستعرض آخر التطورات السياسية في المنطقة، مشددا على الموقف الفلسطيني الرافض للمفاوضات في ظل استمرار الجانب الإسرائيلي بمواصلة الاستيطان.

وأشاد السفير الأسعد بدور أوكرانيا شعبا وحكومة بقيادة الرئيس بروشنكو في دعم وتأييد نضال شعبنا العادل، من أجل إقامة دولته المستقلة آملا أن يسود الأمن والأمان والاستقرار أوكرانيا، وأن ينعم شعب أوكرانيا بالطمأنينة والسلام.

وانتخب حسين غنام رئيسا للمؤتمر ثم فتح باب الترشح للهيئة الإدارية الجديدة، حيث انتخب حاتم عودة رئيسا للجالية، وعضوية كل من: أحمد أبو خليل، وأيمن حمد، وفايز عمرو، ونعمان بشارات، ومحمد علقم، ومحمد جاد الله.

ووجه المؤتمر الرابع للجالية الفلسطينية في أوكرانيا برقية إلى الرئيس محمود عباس والقيادة الفلسطينية، أكد فيها دعمه وتأييده لسياسة سيادته الحكيمة وموقفه الصلب تجاه المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية، وحراكه الدبلوماسي للانضمام الى المؤسسات والمنظمات الدولية.