غرف الإمبراطورة كاثرين الثانية تفتح أبوابها للزوار في متحف "تسارسكوي سيلو" ببطرسبورغ

13:28 2013-10-03

فتحت غرف اليشم المزخرفة بالعقيق في متحف "تسارسكوي سيلو" بضواحي بطرسبورغ أبوابها للزوار بعد أن إنجاز ترميمها الذي استمر 3 أعوام.

ويعود تاريخ غرف اليشم إلى عهد الإمبراطورة كاثرين الثانية في القرن الثامن عشر.  وسرقت الكثير من تحفها بما فيها مزهريات ونحوت ولوحات لدى انسحاب القوات الألمانية من ضواحي بطرسبورغ,ونفذت أول أعمال الترميم في المتحف عام 1948.

تجدر الإشارة إلى أن الإمبراطورة كاثرين الثانية كانت تؤكد أنها مولعة بفنون وآداب بلاد الإغريق وروما، لكنها لم تغادر روسيا طيلة بقائها على العرش.

كما كانت الإمبراطورة تهوى سماع ما يروي لها عشاق الفنون والفن المعماري لذلك أمرت بإنشاء غرف خاصة مزخرفة بالعقيق اليماني اطلقت عليها فيما بعد تسمية غرف اليشم.

واستعمل المهندسون المعماريون والفنانون في ديكورات السقف والجدران والأعمدة نحو 25 طنا من الأحجار الكريمة من مختلف الأنواع.

 لكن اليشم المستخرج في إقليم الأورال الروسي كان مادة رئيسة استخدمت في عملية زخرفة غرف كاثرين الثانية. وأشرفت الإمبراطورة بنفسها على أعمال الإنشاء.

وبعد إنجاز بناء الغرف كانت كاثرين الثانية تقيم فيها حفلات للرقص والغناء للضيوف. كما إنها اعتبرت تلك الغرف مكانا للراحة النفسية والروحية.

 المصدر: "روسيا اليوم" + وكالات روسية

اخر الأخبار