أنصار الأسرى تطالب بابراز و تفعيل قضية الأسرى عالمياً

تابعنا على:   14:26 2015-04-26

أمد / وجهت منظمة أنصار الأسرى  رسالة إلى مؤتمر فلسطينيي أوروبا الثالث عشرالذي يعقد بالعاصمة الالمانية طالبت فيها المؤتمرين على إبراز قضية الأسرى القابعين في سجون الاحتلال، في أعمال المؤتمر المقرّر عقدة بالتزامن مع ذكرى النكبة الفلسطينية مما سيجعل من قضية الأسرى محوراً هاما لما تشغله هذه القضية من مكانة بارزة في صدارة الاهتمامات الفلسطينية والضمائر الحية في العالم، وإبرازاً لعدالة قضية الحرية بالنسبة لستة ألاف خمسمائة أسير وأسيرة قابعين في سجون الاحتلال يعانون من انتهاكات عدّة تمسّ ظروفهم الاعتقالية، علاوة على حرمانهم من أبسط حقوقهم.

وقالت أنصار الأسرى أن مناقشة ملف الأسرى بحضور شخصيات ومؤسسات دولية على الساحة الدولية سيغير نظام وتفكير العالم تجاه أسرانا وسيكون بمقدورنا استقطاب الرأي العام الأوربي من اجل الضغط على حكوماتهم والتي بدورها تضغط باتجاه إغلاق هذا الملف ولو من الناحية الإنسانية.

وأكدت أنصار الأسرى انه آن الأوان لتفعيل هذه القضية على أوسع نطاق والعمل على تدويلها، وأنّ يستشعر جميع الفلسطينيين والعرب بمسؤوليّاتهم نحو الأسرى في سجون الاحتلال.

وأشادت أنصار الأسرى بالجهود الجبارة للقائمين على فعاليات المؤتمر واقامتة بشكل سنوي نحو إفساح المجال لفلسطينيّي أوروبا للتعبير عن آرائهم في القضايا الفلسطينيّة الأساسيّة وتأكيد وجودهم في الساحة السياسيّة الفلسطينيّة ، وحشد الرأي العام الدولي نحو القضية الفلسطينية و تقريب الحقيقة إلى الشعوب الأوروبيّة في مواجهة الأكاذيب الصهيونيّة.

 

اخر الأخبار