اتحاد المعلمين يتحدى قرار "المحكمة العليا" ويؤكد على الاضراب الشامل غدا

21:01 2013-12-01

أمد/ رام الله : اعلن الاتحاد العام للمعلمين ان غدا الاثنين هو يوم اضراب شامل في كافه المدارس حسب برنامج الفعاليات المقرر من قبل الاتحاد .

وقال بسام نعيم الناطق الاعلامي للاتحاد المعلمين مساء الاحد ،  ان الاتحاد لم يتسلم اية اوراق رسمية من اية جهة رسمية وكل ماورد للاتحاد هو عبر وسائل الاعلام وبالتالي فان غدا الاثنين هو يوم اضراب شامل".

وكانت محكمة العدل العليا، اصدرت عصر اليوم الأحد، قراراً يقضي بإلزام الاتحاد العام للمعلمين بوقف إضرابهم بشكل مؤقت حتى البت النهائي في القضية المرفوعة من قبل الحكومة ضد الاتحاد، حتى إصدار القرار النهائي.

بدوره نشر احمد سحويل رئيس الاتحاد على صفحته الفيس بوك يرفض قرار العليا ويؤكد ان فعاليات اتحاد المعلمين مستمرة. واضاف" الاخوة المعلمون ...الاخوات المعلمات يؤكد الاتحاد العام للمعلمين ان الفعاليات مستمره .عاشت وحدة المعلمين النقابيه".

واهابت وزارة التربية بكافة العاملين في مديريات التربية والتعليم والمدارس والطلبة التوجه الى أماكن عملهم صباح يوم الاثنين بتاريخ 2/12/2013 والالتزام بالدوام الرسمي حفاظا على سير العملية التعليمية وصوناً للعاملين من أي اجراءات إدارية قد تتخذ بحقهم بموجب القانون.

ولم يحضر أي ممثل عن اتحاد المعلمين الجلسة التي عقدت عصر اليوم في مجمع المحاكم في مدينة البيرة، بعد أن رفع النائب العام عبد الغني العويوي دعوى ضد الاتحاد العام للمعلمين أمام محكمة العدل العليا.

وقررت المحكمة رفع الدعوى إلى يوم غد الاثنين لإتاحة الفرصة أمام الطرفين لتقديم البينات، ووفقاً لقانون محكمة العدل العليا، فإن عليها أن تبت في هذه القضية في غضون ثلاثة أيام فقط.

وكانت الحكومة قاضت قبل أكثر من أسبوع الاتحاد العام للمعلمين لإجبارهم على وقف الإضراب، ولكن المحكمة ردت القضية شكلاً، ولكن الحكومة هددت بأنها ستلجأ إلى القضاء مرة أخرى في حال عاد الاتحاد إلى الإضراب.

ورغم الجهود التي بذلها مفوض الهيئات والمنظمات الشعبية في منظمة التحرير محمود إسماعيل، ونجاحه في إقناع الاتحاد بتعليق الخطوات التصعيدية أسبوعاً للتفاوض، إلا أن الحكومة لم تقدم أي تنازل، كما قال بعض المقربين من المفاوضات الثلاثية بين الحكومة والاتحاد والمنظمة، وتصر على رفض كل مطالب المدرسين.