المقداد: أي مقررات عن جنيف-2 لن تصدر إلاّ بموافقة الأسد

تابعنا على:   20:44 2013-12-01

فيصل المقداد

أمد/ دمشق - أ ف ب: أعلن نائب وزير الخارجية السوري،فيصل المقداد، أن أي قرار لن يصدر عن مؤتمر جنيف-2 المقرر عقده في كانون الثاني/يناير المقبل "إلاّ بموافقة" الرئيس السوري بشار الأسد.

وقال المقداد في مقابلة تلفزيونية نقلت مقاطع منها صحيفة "الوطن" السورية الأحد أن "الوفد الذي سيذهب إلى جنيف سيحمل تعليمات وتوجيهات ومواقف وقراءات الرئيس الأسد وأيضاً فإن الحلول سوف لن تتم إلاّ بموافقة الرئيس الأسد".
وأضاف في كلامه عن جنيف-2 "سنجلس حول الطاولة وسنتناقش دون أي تدخل خارجي ويجب أن نبحث كل هذه المسائل وأن يكون هناك في نهاية المطاف حكومة موسعة".
وتم الاتفاق بين الولايات المتحدة وروسيا والأمم المتحدة على عقد مؤتمر جنيف-2 في الثاني والعشرين من كانون الثاني/يناير المقبل.
ويشترط الائتلاف السوري المعارض عدم قيام الرئيس السوري بأي دور خلال الفترة الانتقالية للموافقة على المشاركة في هذا المؤتمر، في حين يرفض النظام تماما هذا الامر.
وكان مؤتمر جنيف الاول الذي عقد في حزيران/يونيو 2012 دعا إلى تشكيل حكومة ائتلافية ذات صلاحيات كاملة من دون أن يشير بشكل واضح الى دور الرئيس السوري.

اخر الأخبار