جبهة التحرير الفلسطينية مخطط " برافر " نكبة جديدة

تابعنا على:   15:20 2013-12-01

أمد / غزة : أكدت جبهة التحرير الفلسطينية أن مخطط "برافر" ينطوى على هدم قرى فلسطينية فى النقب المحتل وتهجير أهلها بما يرقى إلى نكبة حقيقية.

وقال محمد السودي عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية في تصريح صحفي إننا نؤكد بأن شعبنا يخوض معركة تستهدف وجوده على أرضه، وإن مخطط برافر هو الحلقة الأحدث الذي يستهدف شعبنا في النقب كما أن هناك مخططات اقتلاع أخرى تستهدف وجودنا في غور الأردن وجنوب الخليل ومختلف مناطق فلسطين التاريخية.

ودعا السودي أبناء الشعب الفلسطيني في كافة أماكن وجوده لإسناد ودعم أهلنا في أراضي الـ48 الذين يخوضون معركة البقاء والوجود والدفاع عن الارض بمواجهة المشروع الصهيوني الخطير وإسقاطه.

واعتبر أن هذا المخطط الذي يستهدف النقب جزء من العدوان المتواصل ضد أهلنا في مناطق الـ48، وتنفيذاً لسياسة تستهدف تهجيرهم من قراهم ومدنهم على طريق تنفيذ مشروع " يهودية الدولة"، وهي سياسة تكشف الطبيعة الإجرامية والعنصرية لهذا الكيان الغاصب الذي يسعى بكل أذرعه الخبيثة والمجرمة إلى تصفية القضية الوطنية الفلسطينية.

ورأى ان المطلوب هو التوحد في مواجهة هذا المخطط الخطير ومقاومة هذا المخطط وإسقاطه باعتباره مشروع قائم في الأساس على تفريغ الأرض الفلسطينية ،مشددا على ضرورة وجوب وقفة وإدانة من كل أحرار العالم، ومؤسسات حقوق الإنسان، حتى يتحمل الجميع مسؤولياته للضغط من أجل وقف المشروع الذي يهدد باقتلاع شعبنا من أرضه.

وحيا السودي جماهير شعبنا الفلسطيني على تحرّكهم وتفاعلهم ضد مخطط "برافر"، وتصدّيهم للاحتلال دفاعاً عن أرضهم.

اخر الأخبار