قريع يطالب بتدخل دولي عاجل لحماية المسجد الأقصى

تابعنا على:   14:21 2013-12-01

أمد/ القدس المحتلة: قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، رئيس دائرة شؤون القدس أحمد قريع، إن الصمت الدولي حول ما يجري في مدينة القدس يتيح للاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين التمادي في تدنيس أطهر الأماكن الإسلامية، والتمادي في اقتحام المسجد الأقصى المبارك من خلال الاحتفال بأعيادهم في باحاته.

وطالب قريع، في بيان صحفي اليوم الأحد، المجتمع الدولي ودول العالم الإسلامي بالتحديد، والمنظمات الحقوقية، ومنظمة التعاون الإسلامي، بضرورة التدخل الفوري واتخاذ موقف يلزم حكومة الاحتلال بوقف كامل وعاجل لانتهاكاتها وتجاوزاتها بحق مدينة القدس والمسجد الأقصى، ووقف اقتحام وتدنيس باحاته الطاهرة.

من جانب آخر، استهجن رئيس دائرة شؤون القدس، قيام بلدية الاحتلال الإسرائيلي في القدس، بتوزيع أوامر هدم لعشرات البنايات الشاهقة والتي يسكنها ما يقارب 400 عائلة مقدسية في حي رأس خميس في القدس، وتحديد مهلة زمنية لإخلائها بحجة البناء غير المرخص، معتبرا ذلك خرقا للقانون الدولي تنتهجه سلطات الاحتلال في إطار التضييق على المواطن المقدسي لاقتلاعه من أرضه بهدف التوسع الاستيطاني الاستعماري.

اخر الأخبار