مصدر: تركيا وقطر تسعيان لسحب ملف المصالحة الفلسطينية من مصر

23:12 2013-11-30

أمد/ رام الله : كشف مصدر فلسطيني رفيع المستوى، عن وجود تحركات خارجية لرعاية ملف المصالحة الفلسطينية الداخلية التي تُشرف عليها مصر منذ عدة سنوات وحتى اللحظة لم تحقق أي نتيجة حاسمة بالملف.

وقال المصدر، الذي فضل عدم ذكر اسمه  اليوم السبت، :" هناك تحركات تجري ببعض الدول العربية، لإعادة تفعيل المصالحة الفلسطينية ورعايتها، بسبب توقف الدور المصري عن تحريك الملف لأوضاعه الداخلية".

وأكد المصدر، أن:" قطر وتركيا حاولتا من جديد عرض الوساطة والاستضافة لجولات المصالحة بين حركتي "فتح وحماس"، ولكن حتى اللحظة لا يوجد أي قرار فلسطيني رسمي بقبول تلك الوساطات".

ونفى المصدر الفلسطيني، أن:" تكون الوساطات لتغييب الدور المصري، ولكنه أشار إلى أن مصر لم تعد قادرة على رعاية هذا الملف بسبب ما تشهده من أوضاع داخلية أثرت سلباً على رعايتها للمصالحة الفلسطينية وتأجيل اللقاءات أكثر من مرة.

 

أمد/ رام الله : كشف مصدر فلسطيني رفيع المستوى، عن وجود تحركات خارجية لرعاية ملف المصالحة الفلسطينية الداخلية التي تُشرف عليها مصر منذ عدة سنوات وحتى اللحظة لم تحقق أي نتيجة حاسمة بالملف.

وقال المصدر، الذي فضل عدم ذكر اسمه  اليوم السبت، :" هناك تحركات تجري ببعض الدول العربية، لإعادة تفعيل المصالحة الفلسطينية ورعايتها، بسبب توقف الدور المصري عن تحريك الملف لأوضاعه الداخلية".

وأكد المصدر، أن:" قطر وتركيا حاولتا من جديد عرض الوساطة والاستضافة لجولات المصالحة بين حركتي "فتح وحماس"، ولكن حتى اللحظة لا يوجد أي قرار فلسطيني رسمي بقبول تلك الوساطات".

ونفى المصدر الفلسطيني، أن:" تكون الوساطات لتغييب الدور المصري، ولكنه أشار إلى أن مصر لم تعد قادرة على رعاية هذا الملف بسبب ما تشهده من أوضاع داخلية أثرت سلباً على رعايتها للمصالحة الفلسطينية وتأجيل اللقاءات أكثر من مرة.

 

اخر الأخبار