الاتحاد الأوربى يحدد إجراءات لإعادة بناء الثقة مع الولايات المتحدة

18:27 2013-11-27

أمد / بروكسل / رويترز : حدد الاتحاد الأوروبى اليوم الأربعاء، سلسلة من إجراءات حماية البيانات التى يطالب الولايات المتحدة بتنفيذها، بهدف إصلاح الضرر الدبلوماسى الذى تسببت فيها الأنباء التى ترددت عن أنشطة تجسس أمريكية واسعة النطاق.

وقالت مفوضة العدل فى الاتحاد الأوروبى فيفيان ريدنج فى بيان :"المواطنون على جانبى الأطلسى بحاجة إلى طمأنتهم بأن بياناتهم تجظى بالحماية والشركات بحاجة إلى التأكد من احترام وتنفيذ اتفاقياتهم القائمة".

وأضافت مفوضة الشؤون الداخلية بالاتحاد الأوروبى سيسيليا مالمستروم :"اليوم ، نحن نضع أجندة واضحة يمكن أن تعمل عليها الولايات المتحدة مع الاتحاد الأوروبى لإعادة بناء الثقة .. والجميع على جانبى الأطلسى من مستخدمين للإنترنت إلى السلطات سيستفيدون من التعاون".

وكانت الوثائق التى سربها موظف الاستخبارات الأمريكى السابق إدوارد سنودن ، وتشير إلى أن أجهزة الاستخبارات الأمريكية قد تجسست على خوادم كبريات شركات الإنترنت وتجسست بصورة واسعة على مواطنين وسياسيين أوروبيين ، قد أثارت غضب الأوروبيين.

وكانت بعض الجهات المعنية بالحفاظ على الخصوصية قد طالبت برد فعل قوى كتعليق المفاوضات الجارية مع واشطن بشأن اتفاق رئيسى للتجارة الحرة.إلا أن المفوضية الأوروبية أكدت اليوم أن "معايير حماية البيانات لن تكون جزءا من المفاوضات الجارية على الاتفاق".

ودعت المفوضية إلى الإسراع فى إجراء محادثات التوصل إلى اتفاق جديد يتعلق بتبادل البيانات للأغراض الأمنية والقضائية ، وهو الاتفاق الذى يجرى التفاوض بشأنه منذ أكثر من عامين.

اخر الأخبار