أمين عام اللجنة الملكية لشئون القدس يدعو لدعم عربى للحفاظ على القدس

01:41 2013-11-27

أمد / عمان : حذر أمين عام اللجنة الملكية لشئون القدس الدكتور عبدالله كنعان من خطورة الأوضاع التى تتعرض لها مدينة القدس المحتلة نتيجة اعتداءات الاحتلال الإسرائيلى المتواصلة، داعيا لدعم عربى إسلامى فاعل للحفاظ على القدس وتثبيت مواطنيها.

جاء ذلك فى ختام أعمال المؤتمر العلمى الدولى (الأوقاف الإسلامية والمسيحية فى القدس) مساء اليوم بعمان، والذى عقد تحت رعاية الأمير الحسن بن طلال رئيس منتدى الفكر العربى.

وأفاد الأمير الحسن خلال الجلسة الأولى من فعاليات اليوم الثانى والأخير للمؤتمر والتى جاءت تحت عنوان (الأوقاف والحقوق القانونية: الأبعاد والرعاية الإنسانية) بأن القدس يوجد بها نحو 1680 وقفا إسلاميا و130 مسيحيا.. متسائلا أين الإسقاط لهذه المواقع؟

 وأعرب رئيس منتدى الفكر العربى عن أمله فى أن يخرج المؤتمرون بتوصيات موضوعية متوسطة المدى للمرحلة المقبلة، قابلة للتطبيق على أرض الواقع خلال الأعوام المقبلة.

ومن جهته نوه أمين المؤتمر الإسلامى العام لبيت المقدس عزت جرادات بأهمية دور منظمات المجتمع المدنى ومؤسساته فى الدفاع عن القدس الشريف داعيا إلى تشكيل فريق من الخبراء المتخصصين على مستوى عال فى التخطيط الاستراتيجى، لوضع استراتيجية الدفاع المدنى عن القدس.

وبدوره تحدث المطران مارون اللحام مطران اللاتين فى الأردن فى ورقة عمل بعنوان (الأوقاف المسيحية الكاثوليكية فى القدس) عن الانتهاكات الإسرائيلية ضد المقدسات المسيحية اللاتينية والتى أكد أنها عديدة لا يمكن حصرها وتفريغ الأرض المقدسة من سكانها، مشيرا إلى أن أعداد المسيحيين تراجعت فى فلسطين بسبب نكبة 1948 والهجرة وتآكل وجودهم عبر قرن من الزمن.

وتناولت الجلسة الثانية التى ترأسها وزير الثقافة الأردنى الأسبق صلاح جرار الأبعاد التاريخية للمحافظة على الأوقاف فى القدس من خلال التوقف عند الأوقاف الإسلامية والمسيحية فى القدس المحتلة وجهود الدولة العثمانية فى حماية المؤسسات الوقفية فى المدينة المحتلة.

اخر الأخبار