فرنسا ترحب باعتماد الأمم المتحدة لقرار بشأن سلامة الصحفيين

تابعنا على:   23:50 2013-11-26

أمد / باريس : رحب وزير الخارجية الفرنسى لوران فابيوس، باعتماد الجمعية العامة للأمم المتحدة لقرار بشأن سلامة الصحفيين.

وقال فابيوس، فى تصريح صحفى، إن القرار الأممى الجديد يدعو الدول إلى العمل على منع العنف ضد الصحفيين، فى إطار احترام استقلالهم، ومكافحة الإفلات من العقاب لمرتكبى الجرائم، التى تستهدف العاملين فى الحقل الإعلامى.

وأضاف رئيس الدبلوماسية الفرنسية، أنه وبناء على مبادرة تقدمت بها باريس، فإن القرار الأممى يخصص الثانى من نوفمبر من كل عام "يومًا عالميًا لإنهاء الإفلات من العقاب فى الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين".

وأوضح أنه تم اختيار هذا التاريخ تكريمًا لصحفيى "ردايو فرنسا الدولى" جيزلين ديبون وكلود فيرلون، اللذين قتلا بمالى فى الثانى من نوفمبر الجارى.

وشدد فابيوس على ضرورة العمل لتخليد لذكرى الصحفيين الاثنين، لكى لا تمر الجرائم ضد الحريات الأساسية للإعلام، والحق فى الحصول على المعلومات دون عقاب.

اخر الأخبار