محدث.. 4 شهداء من السلفية الجهادية في الخليل بكمين لقوات الاحتلال ومقتل جندي اسرائيلي

21:52 2013-11-26

أمد/ الخليل – متابعة : استشهد أربعة مواطنين برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء الثلاثاء،وقتل جندي اسرائيلي واصيب ثلاثة آخرين في اشتباكات مسلحة ببلدة يطا جنوب مدينة الخليل المحتلة.

وذكرت مصادر عبرية أن "وحدة مكافحة الإرهاب العسكرية الخاصة" بالتعاون مع الشاباك قتلت 3 مواطنين من نشطاء "السلفية الجهادية" خططا لتنفيذ عملية داخل فلسطين المحتلة عام 1948.

وقال شهود عيان الجيش الاسرائيلي أطلق النار على سيارة "تويتا" حمراء اللون تحمل لوحات تسجيل إسرائيلية.

فيما ذكرت مصادر عبرية أن الجيش قتل مطلوبين خططا لتنفيذ عملية داخل اسرائيل.

وقالت المصادر إن الجيش عثر على أسلحة ومسدسات داخل السيارة.

 كما داهمت ما يقرب من 10 آليات عسكرية حيّ أبو رجب السكني بيطا، وشرعت بمداهمة وتفتيش منازل المواطنين.

وادعى "الشاباك" في بيان مقتضب نقله موقع "هآرتس" الالكتروني أن الشهيدين ينتميان لما اسمته بشبكة "ارهابية" سلفية عملت في منطقة الخليل وخططت لتنفيذ عملية عسكرية خلال الايام القليلة القادمة.

وأضاف "الشاباك" أنه تم العثور على مسدس وعبوتين ناسفتين داخل سيارة الشهداء ، مضيفا أن عمليات اعتقال كثيرة سبقت اغتيال الاثنين في منطقة الخليل ونابلس، واتضح من خلال التحقيق أن الخلية تخطط لتنفيذ سلسلة من العمليات ضد اهداف اسرائيلية واخرى تابعة للسلطة الفلسطينية حسب ادعاء "الشاباك".

مصادر في ما يسمى بالمنطقة العسكرية الوسطى التابعة لقوات الاحتلال، قالت إن عملية الاغتيال التي تمت تحت قيادة قائد لواء "يهودا" العقيد آفي بولط جاءت بعد اسبوع من المراقبة والمتابعة والرصد، وتم العثور داخل سيارتهم على عبوتين ناسفتين وسلاحهما الشخصي، متهمة الشهدين بالانتماء لمنظمة اسلامية "متطرفة" محلية التنظيم.

وأضافت المصادر مدعية أن القوة الخاصة حاولت اعتقالهما واطلقت النار باتجاه اقدامهم، لكن الامر تطور الى تبادل لاطلاق النار انتهى بقتلهما.

وحسب مصدر مطلع لـ (أمد) أن القوات الاسرائيلية ، رفضت تدخل الهلال الاحمر الفلسطيني لإستلام جثث الشهداء  مدعية أن التوتر السائد يحيل تسليم الجثث.

اخر الأخبار