داعش" يخسر آخر مناطق ناحية البغدادي ومقتل 13 من عناصره

تابعنا على:   13:36 2015-02-27

أمد/ بغداد: قال مصدر أمني بمحافظة الأنبار، غربي العراق، إن القوات الأمنية المشتركة وبدعم من التحالف الدولي سيطرت على آخر منطقة في ناحية البغدادي، غربي مدينة الرمادي، مركز المحافظة، بعد معارك قُتل خلالها 13 عنصرًا من تنظيم "داعش".

وأضاف الملازم سعود العبيدي، من شرطة طوارئ البغدادي، لوكالة الأناضول، أن "قوة مشتركة من الجيش العراقي والشرطة الاتحادية وبإسناد من التحالف الدولي تمكنت من استعادة السيطرة على حي الشهداء بعد معارك مع عناصر التنظيم". وأوضح أن "13 عنصرًا من داعش كانوا متحصنين في حي الشهداء بينهم قناصون قُتِلوا نتيجة القصف الجوي والمواجهات مع القوات الأمنية".

 وأشار العبيدي إلى أن "القوات العراقية أجرت تفتشيًا لحي الشهداء ونقلت جثث عناصر تنظيم داعش بأطراف الحي تمهيدا لدفنها في مقبرة جماعية جرى إعدادها لهذا الغرض"، لافتًا إلى أن "جميع القتلى من داعش هم من جنسيات أجنبية (لم يحددها)".

 ولم يتسنّ التأكد مما ذكره المصدر الأمني من مصدر مستقل، كما لا يتسنى عادة الحصول على تعليق من "داعش" بسبب القيود التي يفرضها على التعامل مع وسائل الإعلام.