سوا تطلق صرخة آلم باسم كل امرأة فلسطينية سلب حقها المقدس بالحياة

تابعنا على:   13:35 2013-11-26

أمد/ رام الله /  رامي دعيبس / أطلقت مؤسسة سوا صرخة ألم باسم كل امرأة  سلب حقها المقدس بالحياة وذلك عبر تجسيد لوحة فسيفسائية صامتة  رسمها متطوعين بأجسامهم بعدد النساء اللواتي قتلن خلال العام بحضور حشد من الجمهور والمارة الذين اجتذبتهم اللوحة التي شكلت على أرضية ساحة مركز بلدنا الثقافي في مدينة البيرة.

وذكرت مركزة خط حماية الطفل الفلسطيني 121 لينا صالح   أن العرض الصامت تم على وقع موسيقى تعبيرية، حيث ارتدى المتطوعين اقنعة وأثواب بيضاء وشكلوا الرقم سبعة وعشرون الذي يمثل عدد النساء اللواتي قتلن منذ بداية العام 2013 حتى الآن وقد لطخوا أيديهم بطلاء احمر للتعبير وبصوت عالٍ عن رفضهم لظاهرة قتل النساء في فلسطين.

وأكدت  صالح  أن هذا العرض يأتي افتتاح لسلسلة أنشطة تنظمها المؤسسة في الحملة العالمية المناهضة لظاهرة العنف ضد النساء والتي تستمر من 25- 11 الى 10- 12، حيث أضافت " نقف اليوم احتجاجا على جميع اشكال العنف ضد المرأة مثل الاغتصاب وسفاح القربى والقتل الذي تزايد خلال هذا العام فوصل عدد النساء اللواتي قتلن على خلفية الشرف إلى 27 امرأة  مؤكدة أنه ليس سوى غطاء اجتماعي يتستر من خلاله المجتمع على قتل النساء.

وأكدت صالح أن الفعاليات ستشمل بيت لحم والخليل وستتضمن مسابقة تصوير لأجمل 3 صور تعبر عن أشكال العنف ضد المرأة، وعرض فيلم (دمى) للمخرجة عبير حداد الذي يوثق الاعتداءات الجنسية في المجتمع الفلسطيني.

وقال منسق مشروع الرجال والنساء يداً بيد ضد العنف وسام درابيع أن هذا العرض الصامت يعبر عن صرخة ألم تطلقها روح كل فتاة ازهقت ظلماً في وجه كل قاتل سولت له نفسه ان يصادر حق المرأة المقدس بالحياة التي منحتها إياه الطبيعة وحفظتة كافة الشرائع السماوية والارضية .

والجدير بالذكر أن سوا من المؤسسات الرائدة التي تعمل ضمن مناهضة العنف ضد المرأة وفي تقديم الدعم والإرشاد لكل امرأة فلسطينية تتعرض لأي شكل من أشكال العنف وذلك عبر خط حماية الطفل والمرأة الفلسطيني 121.

اخر الأخبار