المخابرات العراقية تنفي اشاعة “مخطط انقلاب عسكري” للاستيلاء على السلطة

تابعنا على:   14:20 2015-02-23

عرب وعالم

أمد/ بغداد - أ ش أ: نفى المتحدث الرسمي لجهاز المخابرات الوطني العراقي مناف الاطرقجي اليوم الاثنين ما تناقلته بعض وسائل الإعلام عن وجود مخطط لتنفيذ انقلاب عسكري للاستيلاء على السلطة, وذلك من خلال الاعترافات التي أدلت بها “شبكة إرهابية” تم إلقاء القبض عليها في جانب الرصافة من العاصمة العراقية بغداد.

وقال المتحدث - في تصريح بثه المركز الخبري لشبكة الإعلام العراقي - “أهيب بكافة وسائل الإعلام عدم استقاء المعلومات التي تخص جهاز المخابرات الوطني العراق`ي, إلا من المصادر الموثوقة وأن جميع ما نشر بعيد كل البعد عن الحقيقة وعار عن الصحة”.

وكان وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي نفي أمس الأحد الشائعات التي روجتها وسائل الإعلام بشأن القيام بعملية انقلابية في العراق, وقال”ماتردد عن انقلاب أنباء عارية عن الصحة, أنا أعمل بشكل جدي ودؤوب لمحاربة الإرهاب الذي يستهدف الجميع”.

وأضاف أن من تناول هذه الأكاذيب هم أقزام الإرهاب ومافيا الفساد المتربصين, وقال “إن موضوع الأسلحة إجراء إداري بحت لا علاقة له بثورة أو انقلاب وإنما هو مناقلة لأسلحة بشكل رسمي بين سرية حماية الدكتور سعدون الدليمي وزير الدفاع السابق وسرية حمايتنا وبإشراف وعلم استخبارات وزارة الدفاع”.

وتابع أن هذه المحاولات لن تثني عزيمتنا في محاربة الفساد والإرهاب لأنهما وجهان لعملة واحدة..وأكد أن الاستعدادات جارية للقيام بعمليات عسكرية من أجل تطهير كل شبر من أرض العراق من تنظيم داعش الإرهابي.

 

اخر الأخبار