أربعة قتلى في انفجار ضخم أمام مستشفى بمسقط رأس عائلة الأسد

تابعنا على:   18:24 2015-02-21

أمد/ دمشق - أ ف ب: قُتِلَ أربعة أشخاص على الأقل ،اليوم السبت، إثر انفجار ضخم، وقع في وسط مدينة القرداحة بريف اللاذقية غرب سوريا، وهي مسقط رأس عائلة الرئيس السوري بشار الأسد، في حادثة هي الأولى منذ اندلاع النزاع السوري، حسبما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.
وأشار المرصد إلى أن انفجارًا ضخمًا وقع أمام مستشفى في القرداحة، إلا أنه لم يتمكن من تأكيد ما إذا كان ناجمًا عن سقوط صاروخ أم عن سيارة مفخخة.
وأفاد مدير المرصد رامي عبد الرحمن بأن الانفجار أسفر عن مقتل جنديين، وممرضة، وموظفة في المستشفى، بالإضافة لسقوط عدد من الجرحى.
ولم يسبق للمدينة، التي تعرضت مناطق محيطة بها مرات عدة لسقوط قذائف صاروخية، مصدرها مواقع مقاتلي المعارضة، في ريف محافظة اللاذقية، أن شهدت انفجارًا من هذا النوع في داخلها.
وأفادت صفحات، موالية للنظام على مواقع التواصل الاجتماعي كذلك، بسقوط أربعة قتلى في الانفجار الذي لم تجزم بطبيعته.
والقرداحة هي مسقط راس الرئيس السابق حافظ الاسد، ووالد الرئيس الحالي بشار الاسد، ويقع فيها ضريحه.

اخر الأخبار