عساف للأمم المتحدة: الأونروا تدعم خمسة ملايين لاجئ فلسطينى

تابعنا على:   02:27 2013-11-26

قال المطرب الفلسطينى الشاب محمد عساف، إنه جاء إلى الأمم المتحدة لينقل صوت الشباب الفلسطينى من الأراضى المحتلة والأردن ولبنان وسوريا والمهجر.. جاء ذلك فى كلمة ألقاها "عساف" بصفته سفير الأونروا الإقليمى للشباب.

وأضاف: "فى بلدى، فى خان يونس بغزة، نحن نعرف الأونروا ونعتمد عليها، والتى يقضى عملها بمساعدة وحماية خمسة ملايين لاجئ من فلسطين فى الشرق الأوسط، ويتضمن عمل الأونروا دعم لاجئى فلسطين الأكثر احتياجاً بمن فيهم المرأة والأطفال وكبار السن وذوو الإعاقات".

وتحدث "عساف"، عن الوضع فى قطاع غزة قائلاً: "فى غزة، يكبر الأطفال مثلى فى بيئة مفعمة بالتحديات بشكل لا يصدق، والعديد من آبائنا يعانون فى سبيل العثور على وظيفة أو من أجل وضع الطعام على المائدة، ويؤدى انقطاع الكهرباء المستمر ونقص الوقود إلى جعل الدراسة أمراً صعباً، وهناك أيضاً النزاع والعزلة والحصار، وفى بعض الأحيان يبدو الأمر وكأنه ليس هناك من سبيل للفرار".

وقال عساف، الفائز بلقب مسابقة آراب أيدول الغنائية، إن أبناء غزة لا يتمتعون بأية حقوق اجتماعية أو اقتصادية حقيقية لذا يعتمد أهلها على وجود الأونروا للدفاع عن حق لاجئى فلسطين فى التمتع بهذه الاحتياجات الإنسانية الأساسية.

واختتم عساف كلمته بالحديث عن العجز المالى الذى تعانى منه الأونروا، وناشد كافة مسانديها ضمان توفير التمويل الكافى للإبقاء على خدمات الوكالة للاجئى فلسطين.