خطف مدير مكتب النائبان ابو شمالة وياغي في رام الله..يعتبرانه بلطجة يتحمل مسؤوليتها الرئيس عباس وقادة أجهزته الأمنية

تابعنا على:   08:13 2015-02-18

أمد/ رام الله: ادان النائبان علاء ياغي وماجد ابو شمالة قيام الاجهزة الامنية بمداهمة منزل مدير مكتبهم حازم التتر والقيام باعتقاله معتبرين  ذلك استمرار في استهداف غزة وأبنائها على خلفية مناطقية مقيتة يعززها موتورين لخدمة اهداف وغايات شخصية .

وأكد النائبان رفضهما الكامل لهذه السياسة التي يتم خلالها تجاوز القانون والنظام وحتى الاخلاق ولا يوجد لها اي مبرر إلا الغايات الشخصية.

  ولفت النائبان ان هذه الاعتقالات تأتي بعد الحملة المسعورة التي مورست مستهدفة اقوات وأرزاق المناضلين من ابناء غزة،  داعين قيادة السلطة الى لجم هذه الاجراءات التي لن تسفر إلا عن مزيد من التفتيت والتفسخ لحركة فتح  وأبنائها ولن تقود إلا لإضعاف الحركة .

وأشار النائبان انه بات من غير المقبول السكوت على هذه التجاوزات التي تقوم بها الاجهزة الامنية من ملاحقة ومتابعة لكل مايخص نواب التشريعي بشكل غير قانوني وكأنها تود اعطاء رسالة بأنها فوق القانون والنظاممن خلال هذه الممارسات .

وطالب النائبان جميع ابناء شعبنا ومؤسساته شجب هذه الممارسات التي تؤدي الى مزيد من التفسخ في المجتمع الفلسطيني ولن تقود إلالمزيد من الاضعاف لسلطة القانون .

وحمل النائبان مسؤولية ما يحدث داخل حركة فتح سواء في الضفة او القطاع لكل الصامتين عن الممارسات الخاطئة والبلطجة على النظام والقانون مشددين على ضرورة الالتزام بالقانون والاحتكام اليه بعيدا عن الاساليب  التي لا توصف إلا بأنها استقواء وبلطجة عليه  يتحمل مسؤوليتها الكاملة الرئيس عباس وقادة أجهزته الأمنية بأشخاصهم  .

اخر الأخبار